أخبار حياتية لزوادتك اليومية
تسجل في نشرة أليتيا! أفضل مقالاتنا يومياً ومجاناً
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

علماء آثار يكشفون عن أمور مثيرة تتعلق بدمار أورشليم ومن دمّرها

ARCHAEOLOGY FIND
مشاركة

بالإضافة الي جزيئات السمك، وجد علماء الآثار خشباً وجرار محطمة داخل غرفة مغطاة بفحم محروق ورواسب مواد البناء.

روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) تساعد قشور السمك التي ترقى الى ٢٦٠٠ سنة على رسم صورة أورشليم إثر التدمير البابلي للمدينة.

فوجدت هئة الآثار في اسرائيل قشور السمك كما عظامها عندما كشفت عن جزء من المدينة يقع خارج أسوارها.

 

وركزت عمليات التنقيب على المنحدر الشرقي لمنطقة تُعرف باسم مدينة داوود التي كشفت عن مجمعات سكنيّة ترقى الى ٢٥٠٠ سنة.

 

وأشارت مديريّة الآثار الى ما يلي: “تعكس هذه النتائج طابع أورشليم، كيف اضمحلت المدينة في يد البابليين.”

وفي حقبة الدمار، كانت أورشليم عاصمة المملكة اليهوديّة وفي سفر الملوك الثاني ٢٥، نقرأ أن خادم نبوكدنصر، ملك بابل، “أحرق بيت الرب وبيت الملك وجميع بيوت أورشليم، وأحرق بالنار كل بيت للعظماء.”

 

بالإضافة الي جزيئات السمك، وجد علماء الآثار خشباً وجرار محطمة داخل غرفة مغطاة بفحم محروق ورواسب مواد البناء. ويؤكد ذلك على الدمار لكن علماء الآثار يتساءلون لما غابت مثل هذه الأدلة عن مباني عُثر عليها على مقربة من هذا الموقع. ويقول أحدهم: “ربما قد تكون بعض المباني المُحددة قد دُمرت في حين هُجرت مبانٍ أخرى.”

 

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
جوان جاموس – أليتيا لبنان
أرز لبنان قد ينقرض
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.