Aleteia
الأربعاء 28 أكتوبر
الكنيسة

ألبابا فرنسيس: من خلال قولها "نَعَم" أطلقت مريم ثورة الحنان

pope romania

Andreas SOLARO / AFP

فاتيكان نيوز - تم النشر في 01/06/19

أخبار الكنيسة اليومية عبر موقع أليتيا – تابعونا على الرابط التالي : https://ar.aleteia.org/

 رومانيا / أليتيا (aleteia.org/ar) في اليوم الثاني من زيارته الرسولية إلى رومانيا، ترأس قداسة البابا فرنسيس صباح  السبت الأول من حزيران يونيو القداس الإلهي في مزار شوموليو شوك المريمي. وكان في استقبال الأب الأقدس لدى وصوله هذا المزار المريمي رئيس أساقفة أبرشية ألبا يوليا المطران غيورغي ميكلوش ياكوبيني.

ألقى البابا فرنسيس عظة خلال ترؤسه القداس الإلهي في مزار شوموليو شوك المريمي استهلها قائلا بفرح وامتنان لله أتواجد اليوم معكم أيها الإخوة والأخوات الأعزاء في هذا المزار المريمي الغني بالتاريخ والإيمان، حيث نأتي كأبناء للقاء أمّنا وللاعتراف بأننا إخوة. وأشار الأب الأقدس إلى أن المزارات تحافظ على ذاكرة الشعب الأمين الذي في وسط محنه لا يتعب من البحث عن ينبوع الماء الحي حيث ينعش رجاءه. إنها أماكن عيد واحتفال، دموع وابتهالات. نأتي عند أقدام الأم بدون كلام كثير، لكي تقودنا بنظرها إلى الذي هو “الطريق والحق والحياة” (يوحنا 14، 6).

تابع البابا فرنسيس عظته في مزار شوموليو شوك المريمي أننا نقوم بذلك كحجاج، وأشار إلى أنهم في كل سنة يأتون إلى هنا في السبت الذي يسبق العنصرة في حج لتقوية إيمانهم بالله وإكرامهم لمريم العذراء، وأضاف أن هذا الحج السنوي هو من تراث ترانسيلفانيا لكنه يكرّم التقاليد الدينية الرومانية والمجرية، ويشارك فيه أيضًا مؤمنون من طوائف أخرى، وهو رمز حوار ووحدة وأخوّة، نداء لاستعادة شهادات إيمان أصبح حياة وحياة أصبحت رجاء. وتابع الأب الأقدس أن نقوم بحج يعني أن ندرك أننا نأتي كشعب إلى بيتنا. شعب غناه في وجوهه وثقافاته ولغاته وتقاليده العديدة؛ شعب الله المقدس والأمين الذي يذهب في حج مع مريم مرنّمًا رحمة الرب. وأشار البابا فرنسيس إلى أن أحداث الماضي المعقدة والحزينة لا ينبغي أن تُنسى أو تُنكر، ولكن يجب ألاَّ تشكل عائقًا يحول دون تعايش أخوي مرجو.

قال البابا فرنسيس أن نقوم بحج يعني الشعور بأننا مدعوون ومدفوعون للسير معا سائلين الرب نعمة أن يحوّل الأحقاد القديمة والحالية وعدم الثقة إلى فرص جديدة للشركة؛ يعني التحرر من ضماناتنا وراحتنا للبحث عن أرض جديدة يريد الرب أن يعطيها لنا. وتابع الأب الأقدس أن نقوم بحج هو التحدي لاكتشاف ونقل روح العيش معا وعدم الخوف من الاختلاط واللقاء ومساعدة بعضنا البعض. القيام بحج يعني المشاركة في هذا المدّ الذي يمكن أن يتحول إلى اختبار أخوّة حقيقي، إلى قافلة متضامنة دائما من أجل بناء التاريخ، مذكّرا في هذا الصدد بما جاء في الإرشاد الرسولي “فرح الإنجيل”. كما وأشار الأب الأقدس إلى أن الحج يعني أيضًا الالتزام بالسعي كي يصبح الذين بقوا أمس في الخلف روّاد الغد، وكي لا يُترك روّاد اليوم في الخلف غدا. وأضاف أن ذلك يتطلب نسج المستقبل معا. ولهذا، نحن هنا لنقول معًا: أيتها الأم، علّمينا أن ننسج المستقبل.

كما وأشار الأب الأقدس إلى أن الحج إلى هذا المزار يجعلنا نرفع نظرنا إلى مريم، وأضاف أن فتاة الناصرة قد استطاعت من خلال قولها “نَعَم” أن تطلق ثورة الحنان، مذكّرا في هذا الصدد مجددا بما كتبه في الإرشاد الرسولي “فرح الإنجيل”.

وفي ختام عظته قال البابا فرنسيس إن الرب لا يخيّب من يخاطر. لنسر معا وندع الإنجيل يكون الخميرة التي تطبع كل شيء وتعطي شعوبنا فرح الخلاص، في الوحدة والأخوّة.

انضمّوا إلى هذه الصفحة التابعة لأليتيا لتصلكم أخبار اضطهادات المسيحيين في الشرق والعالم:

ALETEIA

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
البابا فرنسيسالعذراء
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
غيتا مارون
صلاة رائعة كتبها الشهيد اللبناني فتحي بلدي
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
PAPIEŻ FRANCISZEK
الأب فادي عطالله
قداسة البابا والمثليين الجنسيين
José Manuel De Jesús Ferreira
عون الكنيسة المتألمة
بيان عون الكنيسة المتألمة حول مقتل الأب خوسيه...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً