لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

لتساعدنا مريم العذراء لكي ندع الروح القدس يرشدنا ويقودنا فنقبل كلمة الله ونشهد لها بحياتنا

COLOMBIA
Marko Vombergar | Aleteia
مشاركة
 

أخبار الكنيسة اليومية عبر موقع أليتيا – تابعونا على الرابط التالي : https://ar.aleteia.org/

الفاتيكان/ أليتيا (aleteia.org/ar) تلا قداسة البابا فرنسيس ظهر الأحد صلاة “افرحي يا ملكة السماء” مع وفود من المؤمنين احتشدوا في ساحة القديس بطرس، وتوقف في كلمته عند إنجيل هذا الأحد السادس من زمن الفصح، مسلطا الضوء على عمل الروح القدس.

استهل البابا فرنسيس كلمته قبل صلاة “افرحي يا ملكة السماء” ظهر اليوم الأحد مشيرًا إلى أن إنجيل اليوم يقدّم لنا مقطعًا من حديث يسوع إلى الرسل في العشاء الأخير (راجع يوحنا 14، 23 -29) وأضاف أن يسوع يتكلّم عن عمل الروح القدس ويَعد قائلا “ولكنَّ المؤيِّدَ، الروحَ القُدُس الذي يُرسِلُه الآبُ باسمي هو يعلِّمُكم جميعَ الأشياء ويذكِّرُكُم جميعَ ما قُلته لكم” (يوحنا 14، 26).

أشار البابا فرنسيس إلى أنه مع اقتراب لحظة الصليب، يُطمئن يسوع الرسل بأنهم لن يبقوا وحدهم: سيكون معهم دائما الروح القدس، البارقليط، الذي سيعضدهم في رسالة حمل الإنجيل إلى العالم كله. وتحدث الأب الأقدس بعد ذلك في كلمته قبل صلاة “افرحي يا ملكة السماء” عن عمل الروح القدس وتوقف في هذا الصدد عند كلمات يسوع: “هو يعلِّمُكم جميعَ الأشياء ويذكِّرُكُم جميعَ ما قُلته لكم”. وأضاف البابا فرنسيس أن مهمة الروح القدس هي أن يذكّر، أي أن يُفهم تماما ويقود إلى تطبيق تعاليم يسوع بشكل ملموس، وتابع لافتًا إلى أن هذه هي أيضًا رسالة الكنيسة التي تحققها من خلال أسلوب حياة مطبوع ببعض المتطلبات: الإيمان بالرب وحفظ كلمته؛ الطاعة لعمل الروح القدس الذي يجعل على الدوام حيا وحاضرا الرب القائم من الموت؛ وقبول سلامه والشهادة له بتصرف انفتاح ولقاء مع الآخر.

أضاف البابا فرنسيس أنه لتحقيق كل ذلك لا يمكن للكنيسة أن تكون جامدة، بل إنها مدعوة ومن خلال المشاركة الفاعلة لكل معمد، إلى العمل كجماعة في مسيرة، يحّركها ويعضدها نور وقوة الروح القدس الذي يجعل جميع الأشياء جديدة. وتابع الأب الأقدس مسلطا الضوء على الإصغاء المطيع لكلمة الرب، وقال إن الرب يدعونا اليوم لكي نفتح القلب على عطية الروح القدس كي يقودنا في دروب التاريخ. فهو يومًا بعد يوم يعلّمنا منطق الإنجيل، منطق المحبة المضيافة، “يعلّمنا كل شيء”، “ويذكّرنا جميع ما قاله الرب لنا”. وفي ختام كلمته قبل صلاة “افرحي يا ملكة السماء”، قال البابا فرنسيس لتساعدنا مريم العذراء لكي ندع الروح القدس يرشدنا ويقودنا فنقبل كلمة الله ونشهد لها بحياتنا.

وبعد صلاة “افرحي يا ملكة السماء”، وجه قداسة البابا فرنسيس كلمة حيّا فيها جميع الحاضرين القادمين من إيطاليا وأماكن أخرى من العالم، وخص بالذكر المؤمنين القادمين من مالطا ومن مدريد، كما وجه تحية إلى الحجاج البولنديين الذين يشاركون في زيارة الحج إلى مزار بييكاري سلاسكيي المريمي.

 

انضمّوا إلى هذه الصفحة التابعة لأليتيا لتصلكم أخبار اضطهادات المسيحيين في الشرق والعالم:

ALETEIA

العودة إلى الصفحة الرئيسية

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.