أخبار حياتية لزوادتك اليومية
أخبار أليتيا دائماً جديدة... تسجل
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

مجلس النواب الفلبيني يحوّل عيد مولد العذراء عيداً وطنياً أمّا المفاجأة فكانت باعتراض أحد الأساقفة!!!

PHILIPPINES,VIOLENCE
Noel Celis | AFP
آلاف المؤمنين يجتمعون في مدينة مانيلا الفيليبينيّة للصلاة من أجل السّلام ونهاية حرب المخدّرات الفيليبينيّة
مشاركة
 

أخبار الكنيسة اليومية عبر موقع أليتيا – تابعونا على الرابط التالي : https://ar.aleteia.org/

 الفلبين /أليتيا(aleteia.org/ar)صوّت مجلس النواب في الفلبين على مشروع قانون يُعلن الثامن من سبتمبر، عيد مولد العذراء مريم، عيداً وطنياً.

 

وكانت البلاد قد أعلنت في العام ٢٠١٧ عيد سيدة الحبل بلا دنس يوم عطلة ما يجعل مشروع القرار الجديد في حال وافق عليه الرئيس رودريغو دوتيرتي، العيد المريمي الوطني الثاني في البلاد.

 

وقال مُقدم المشروع، النائب رودولفو فاريناس، ان يوم العطلة سيسمح للكاثوليك “بتكريم العذراء والاحتفال بعيدها”.

 

وكان عدد من رجال الدين الكاثوليك أعربوا عن تأييدهم لمشروع القانون خاصةً وانه يعكس هوية الشعب الفلبيني المؤيد للّه والمُحب لأمه.

وقال المطران روبيرتو سانتوس: “قام مجلس النواب بما هو عزيز على قلوب الفلبنيين”.

 

أما الأسقف فيرناندو كابالا فشكك في حكمة تسييس عيد كاثوليكي: “لماذا نحوّل عيداً كاثوليكياً صرفا عيداً وطنياً؟”

 

وفي حين وقع الرئيس دوتيرتي قانون العام ٢٠١٧ الذي جعل عيد الحبل بلا دنس عيداً وطنياً، إلا أن علاقته توترت مؤخراً مع القادة الكاثوليك الذي ينددون بحالات القتل التعسفي والخارج عن القضاء التي طبعت حربه ضد المخدرات.

 

وكان الرئيس قد وجه انتقادات لاذعة بحق الإكليروس فاتهمه الشعب باطلاق سلسلة العنف التي تطال الإكليروس خاصةً وان ثلاثة كهنة كاثوليك قُتلوا في العام ٢٠١٨.

 

انضمّوا إلى هذه الصفحة التابعة لأليتيا لتصلكم أخبار اضطهادات المسيحيين في الشرق والعالم:

ALETEIA

العودة الى الصفحة الرئيسية 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.