لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

عذراء فاطيما تزور الأردن…هذه تفاصيل الزيارة

Fatima
Antoine Mekary | ALETEIA
مشاركة
أخبار الكنيسة اليومية عبر موقع أليتيا – تابعونا على الرابط التالي : https://ar.aleteia.org/

الاردن/ أليتيا (aleteia.org/ar) فيما تكمل في هذا الأسبوع التحضيرات اللوجستية، وأيضًا، وبشكل خاص التحضيرات الروحية، في مختلف كنائس الأردن، لاستقبال رحلة الحج، كما يطلق عليها، لصورة سيدة فاطيما من البرتغال، عرض موقع ابونا المعلومات التالية، بهدف تشجيع المؤمنين والذين سيشاركون في الاحتفالات المقبلة، على تحضير نفوسهم للمشاركة الفعلية، ولفهم المغزى من وراء هذه الاحتفالات، التي ينظمها المركز الكاثوليكي للإعلام، بالتعاون مع المطرانيات ووزارة السياحة الأردنية.

لماذا تأتي عذراء فاطيما الشهيرة؟

تم تصميم الصورة الجميلة لعذراء سيدة فاطيما من قبل النحات الشهير José Thedim عام 1947، بتوجيهات من الأخت لوشيا نفسها، إحدى رؤاة الظهورات المريمية قبل 102 سنة من اليوم، عندما لاحظت لاحقًا أنها لم تر أية صورة تشبه الظهور الفعلي للسيدة العذراء. وبالتالي يعكس التمثال الصورة الدقيقة التي قدّمتها الأخت لوشيا للسيدة العذراء عندما كشفت عن نفسها للرعاة عام 1917، قبل 102 سنة، باعتبارها القلب الطاهر.

لتمثال مريم العذراء سيدة فاطيما نسختان توأمان، الأول كرّس يوم 13 أيار 1947، وخصص لجولات الحج إلى الشرق، وهو الذي سيحل إلى الأردن، بعدما زار لبنان الشقيق قبل أربع سنوات. أما الثاني، فكرسه أسقف فاطيما في 13 اكتوبر 1947، بحضور مئات آلا الحجاج، وتم تخصيصه لحمل بركات العذراء إلى الغرب.

سافر تمثال العذراء إلى مناطق عديدة حول العالم، ولعدّة مرات، منذ ما يقارب 70 عامًا، وتم الإبلاغ عن تدفقٍ لنعم أينما حطّ التمثال، بما في ذلك شفاءات جسدية (والتي لا يمكن إلا أن تعلنها السلطات الكنسية رسميًا)، إضافة إلى العديد من حالات الرجوع إلى الإيمان والتوبة.

يكمن الهدف الرئيسي من جولات الحج لشخص العذراء إلى إبراز الرسالة التي وجهتها مريم العذراء في ظهوراتها بمدينة فاطيما البرتغالية، حول الرجاء والسلام والخلاص. وخلال زيارات الشخص لأكثر من 100 دولة حول العالم، تمكّن ملايين الناس ممن لم تتاح لهم فرصة الحج إلى مزار فاطيما نفسه، من الحصول على النعم الروحية الغزيرة. وهذا ما نرجوه في زيارة الحج التي يقوم بها وفد من البرتغال، برفقة شخص العذراء، لمؤمنينا في الأردن الحبيب، أرض المعمودية والجزء الهام من الأرض المقدسة.

يا سيدة فاطيما.. صلي لأجلنا

 

انضمّوا إلى هذه الصفحة التابعة لأليتيا لتصلكم أخبار اضطهادات المسيحيين في الشرق والعالم:

ALETEIA

العودة إلى الصفحة الرئيسية

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.