أخبار حياتية لزوادتك اليومية
تسجل في نشرة أليتيا! أفضل مقالاتنا يومياً ومجاناً
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

فوجئ الناس بفتح نعش البطريرك صفير وتصوير جثمانه لوقت طويل مع لقطات قريبة جدّاً لوجهه لماذا؟

مشاركة
 

أخبار الكنيسة اليومية عبر موقع أليتيا – تابعونا على الرابط التالي : https://ar.aleteia.org/

لبنان/أليتيا(aleteia.org/ar)خاص أم تي في:

تابع اللّبنانيّون عبر مختلف الشاشات لقطات بُثّت مباشرة من مستشفى “أوتيل ديو” في الاشرفية ظهر فيها جثمان البطريرك الراحل مار نصرالله بطرس صفير داخل النعش المميّز الذي نحته الفنان رودي رحمة، والذي سيحتضنه الى مثواه الأخير.

وقد فوجئ البعض بفتح النعش وتصوير جثمان صفير لوقت طويل مع لقطات قريبة جدّاً لوجهه. وتوضيحاً لهذا الامر، أكّد رئيس المركز الكاثوليكي للاعلام الاب عبده أبو كسم لموقع mtv أنّ “نعش البطريرك صفير فُتح خلال التسجية، لانّه من المعروف أنّ رجلاً بهذا المقام يتبارك منه الناس، في عرفٍ تعتمده الكنيسة”، موضحاً أنّ “الجثمان يُصمد في الكنيسة للسماح للنّاس بإلقاء نظرة الوداع الاخيرة على الراحل، وللصلاة لروحه بعدما صلّى هو لهم طوال أيّام حياته”.

وذكّر أبو كسم في هذا السيّاق بأنّه “في وداع البابا الراحل القدّيس يوحنا بولس الثاني، تمّت تسجيته بالطريقة نفسها، وفُتح نعشه ليُسمح للمؤمنين بأن يودّعوه ويتباركوا منه”.

 

 

 

انضمّوا إلى هذه الصفحة التابعة لأليتيا لتصلكم أخبار اضطهادات المسيحيين في الشرق والعالم:

ALETEIA

العودة الى الصفحة الرئيسية 

 

مساعدة أليتيا تتطلب دقيقة

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً