أليتيا

شكراً لنشركم تلك الكلمات التي نحن بحاجة اليها في هذه الأيام … شكراً لكم

مشاركة
أخبار الكنيسة اليومية عبر موقع أليتيا – تابعونا على الرابط التالي : https://ar.aleteia.org/

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar) العائلة: تبقى الأهم

بالرغم من التحوّلات العلائقيّة والنفسيّة والاجتماعيّة والاقتصاديّة التي أثّرت بطريقة سيّئة في معظم الأوقات، تبقى العائلة مكان للتواصل والاتّصال تحت عنوان الحنان والرأفة . تبقى العائلة مصدر للثقة والحماية ولاستمراريّة الحياة. وبالرغم من صراع الحضارات وتنامي الأصوليّات والتطرّف الديني وممارسة القتل والعنف وإلغاء الآخر، تبقى العائلة واحة استقبال وغفران وعطف واحترام للتنوّع والاختلاف. بالرغم من الانقسامات والتشرذم والضياع و”الطلاق” بين الأزواج، تبقى العائلة فسحة أمل ورجاء حيث عيش الحبّ بفرح وبهجة وسعادة وحيث فرح الحبّ يثبّت العلاقة ويدعّمها ويعطيها القّوة للاستمرار. بالرغم من كلّ شيء يبقى الحبّ حالة فرح، فالحبّ يولّد الفرح والفرح يولّد الحبّ.

نعم، تبقى العائلة الأهم في خيارات وانتظارات الإنسان…

لنحافظ على وجودنا وكياننا من خلال تدعيم هيكلية العائلة ونجاحها..

 

انضمّوا إلى هذه الصفحة التابعة لأليتيا لتصلكم أخبار اضطهادات المسيحيين في الشرق والعالم:

ALETEIA

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مساعدة أليتيا تتطلب دقيقة

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً