أليتيا

هذا ما قاله الكاردينال ساكو لكلدان العالم من بلجيكا

abouna.org
مشاركة
 

أخبار الكنيسة اليومية عبر موقع أليتيا – تابعونا على الرابط التالي : https://ar.aleteia.org/

بلجيكا/ أليتيا (aleteia.org/ar) احتفل الكردينال لويس روفائيل ساكو في رعية مار يعقوب المقطع الكلدانية في مدينة انفرز البلجيكية، بالقداس الإلهي مساء الخميس 9 أيار 2019 وعاونه الإباء: نوئيل فرمان السكرتير، وسليمان اوز كاهن الرعية وموسى اراميس وادريس كبرييل.

وفي عظته عن إنجيل يوحنّا (16: 16 – 33) والذي  فيه  يمهّد يسوع  التلاميذ للأيام المقبلة: ألم ومعاناة لكن يعقبها فرح وسلام.  ومن خلالهم  يؤكد  لنا  على التعزية التي يمنحنا إياها بقيامته، وإرساله الروح القدس ليرافقنا. وليبكت العالم على عدم الإيمان..  وهذا الكلام يوجهه الينا اليوم  لنتمسك بهويتنا المسيحية: بايماننا واخلاقنا وتقاليدنا  ولغتنا وتراثنا، أي ما يشكل هويتنا المسيحية والكلدانية وبذات الوقت امام العلمنة شبه المطلقة يحذرنا من روح العالم والفراغ الذي يمكن ان يتركه فينا.. وبحسب ما نقل إعلام البطريركية، طلب ان يلتفوا حول كهنتهم  ويتحدّوا معهم  ويصلـّوا من اجلهم، كما طلب ان يصلوا من اجل كاهنهم السابق الاب بولس الساتي الذي يخدم حاليا في مصر.

 

 


انضمّوا إلى هذه الصفحة التابعة لأليتيا لتصلكم أخبار اضطهادات المسيحيين في الشرق والعالم:

ALETEIA

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً