Aleteia
الإثنين 26 أكتوبر
أخبار

سمير جعجع: هذا ما حفره البطريرك صفير في وجداني

Minalbakamat | CC

أليتيا - تم النشر في 12/05/19

أخبار الكنيسة اليومية عبر موقع أليتيا – تابعونا على الرابط التالي : https://ar.aleteia.org/

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar)كثيرة هي الألقاب التي يمكن أن يوصف بها البطريرك صفير الذي اعتلى كرسي انطاكية في أصعب الظروف، الا أن جعجع اختصرها بثلاث كلمات قائلاً في حديث لـ”النهار” انه “البطريرك المبدئي والمتجرد والصلب”.

وقال أن “الشيء الذي حفره في وجداني البطريرك صفير، هو أنه رجل مبدئي، طيلة عهد الوصاية لم يبقَ “شنب واحد” في لبنان إلا وحاول استرضاء النظام السوري والتقرب منه لمئة اعتبار واعتبار، بعضهم بهدف الوصول الى مراكز معينة والبعض الآخر كي يكون بمأمن. وحده البطريرك صفير، لم يبق “شنب” في سوريا لم يحاول التقرب منه، وحاول النظام السوري المستحيل كي يتقرب من البطريرك صفير ولم يقبل وظلّ على موقفه”.

وبكلمات جازمة تعكس اعجاب جعجع بشخصية البطريرك الراحل، قال أن “البطريرك صفير يتمتع بثلاث خصال اساسية، اولاً أنه رجل مبدئي ولا يغيّر في مواقفه وفق مصالحه، وثانياً متجرد ولا يهتم لأي مصلحة شخصية او لاخراج احد من السجن او لتعيين شخص في وظيفة معينة، وثالثاً كان صلباً ولا يتزحزح”. وتابع: “النظام السوري في حينها، وكما دائماً، حكم بالحديد والنار. ورغم ذلك لم ينجحوا في اخضاعه وظلّ ثابتاً حتى آخر لحظة من حياته، لدرجة أن بابا الفاتيكان حاول أن يقنعه بزيارة سوريا الأسد في تلك الحقبة ولم يفلح بذلك. ورفض صفير زيارتها”. وأضاف: “هذه المواقف كلها حفرت في داخلي صورة هذا البطريرك المبدئي والمتجرد والصلب، وهذه عناوين تاريخ الموارنة في لبنان، السياسي عليه ان يكون براغماتياً لكن البطريرك عليه ان يكون مبدئياً”.

العلاقة بدأت صعبة وتوطدت كثيراً

بعكس ما يعتقد البعض أن العلاقة بين الرجلين كانت على ما يرام دوماً، فهي بدأت صعبة وبدأت تتوطد منذ اتفاق الطائف. وأوضح أن “العلاقة مع البطريرك صفير لم تكن جيدة في بدايتها ولكن مع الوقت باتت تتحسن شيئا فشيئا الى حين تتوجت في الاتفاق معه على نظرة واحدة من اتفاق الطائف الذي يعتبر نقطة مفصلية في العلاقة المشتركة ومفترقاً حاسماً، وجمعنا ايضاً رفضنا للوصاية التي فرضت على لبنان”.

وأضاف: “على المستوى الشخصي هناك فراق يترك أثره فيك أكثر من غيره لمئة وسبب وسبب، وغياب البطريرك صفير سيترك عندي شخصيا اثراً كبيراً بعيداً من دوره الوطني الكبير، خصوصاً وأن العلاقة التي ربطتني بالبطريرك صفير امتدت لأكثر من ثلاثين عاماً من بينها 11 سنة تواصلت بشكل غير مباشر عندما كنت في الاعتقال”.

وتابع: “التعاطي الذي استمر خلال فترة اعتقالي كان اقوى وأعمق من السنوات الاخرى بسبب صعوبة الوضع الذي كنا نمر فيه والفراغ الذي كان موجودا على الساحة المسيحية، فهو المرجعية الوحيدة التي كانت تستقبل زوجتي ستريدا والمئات من المضطهدين من رفاقي في القوات اللبنانية وتستقبل كل طالب حاجة”.

خسرنا صديقاً وربحنا مدماكاً جديداً

وعن حجم الخسارة الكبيرة برحيل البطريرك صفير على الصعيدين الوطني والمسيحي، اعتبر جعجع أنه “بنظر ربنا والكنيسة، الكرسي البطريركي أصبح له عملياً 1600 سنة وبتسميات مختلفة، في مسيرة النضال والشهادة، صحيح خسرنا البطريرك شخصاً وصديقاً، لكن تاريخ الكنيسة وتاريخ لبنان سيستمران على هذه الثوابت التي بدأها بطاركة أبطال قبل البطريرك صفير وأعاد هو تثبيتها ورسّخها معطياً أمثولة للأجيال المقبلة كي تتمثل بها، ورغم خسارتنا الكبيرة لصديق كبير، ربحنا في المقابل مدماكاً جديداً في تاريخنا في الاتجاه الصحيح الذي يؤدي في نهاية المطاف الى بناء وطن جدي في لبنان”.

انضمّوا إلى هذه الصفحة التابعة لأليتيا لتصلكم أخبار اضطهادات المسيحيين في الشرق والعالم:

ALETEIA

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
ST RITA ; CATHOLIC PRAYER
أليتيا
صلاة رائعة إلى القديسة ريتا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً