أليتيا

تعليق غير متوقع لكاهن عن تفجيرات سيرلانكا‎

مشاركة
لبنان/أليتيا(aleteia.org/ar)إلى كل إنسان معذب في الارض، إلى كل شهيد سالت دماءه وهو يصلي ومعلّق بين أرضٍ وسماء، إلى كل مجروح ومطعون ومخذول ومظلوم من أجل إيمانه من نيجيريا الى سيريلانكا إلى كل بقاع الارص…
أليس “ظلمٌ” أن تحب من “يطعنك”، أن تسامح من “أنكرك”، أن تثق بمن “باعك”، أن تغفر لمن “صلبك” وفجّرك ؟؟ خارجياً وظاهرياً وبشرياً نعم هذا ظلمٌ موصوف لا بل “جهالة” منك أن تفرح “بصليبك”، ولكن جوهرياً وداخلياً وروحياً هذا هو الدواء الذي يعيد لك بهجة الحياة ويعطيك سروراً أبدياً، لأنك شفيت من مرض “الانفصام” والانتقام وأصبحت نفساً واحدة وجسداً واحداً مع “المصلوب”..
ها أنت الان على “الصليب”، أنت على “المنارة” ، أنت “نور العالم”.. أثبت حيث أنت، لا تتنازل، لا تتراجع، سوف تساندك يد “العذراء” في حمل صليبك،في تحمل ألمك وألم من تحب، في تخطي جرحك، في الخروج من ذاتك، في تحمل مرارة وقساوة الأيام وغدر الغادرين وحقد الحاقدين أنت تستحق “غمرة” من “والدتك” لتكمل درب صليبك، أنت تستحق لمسة حنان وتشجيع من مريم أمك لتصل الى مجد القيامة..

العودة الى الصفحة الرئيسية 

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً