أخبار حياتية لزوادتك اليومية
إبدأ يومك بنشرة أليتيا! فقط ما تجدر قراءته
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

هل تنبّأ فيكتور هوغو في “أحدب نوتردام” بحريق الكنيسة منذ 188 سنة؟

مشاركة

فرنسا/ أليتيا (aleteia.org/ar)  لجأ الفرنسيون إلى الخيال لمساعدتهم في تخطّي فاجعة حريق “نوتردام”. وبحسب ما ذكر موقع “سي إن إن” ، تصدّر كتاب “Notre-Dame de Paris” أي أحدب نوتردام،  للكاتب الفرنسي فيكتور هوغو لائحة الكتب الأكثر مبيعًا في موقع “أمازون فرنسا” اعتبارًا من عصر الثلثاء بعدما أكلت النيران جزءاً من الكاتدرائية التي يبلغ عمرها 856 عامًا مساء الاثنين.

كما ظهرت في قائمة الكتب الأكثر مبيعاً كتب أخرى تحكي عن “نوتردام”. فاحتلّ كتاب تاريخ فنّ الكاتدرائية المرتبة الخامسة وجاء دليل سفر حول “نوتردام” في المرتبة السابعة.

وتحكي الرواية التي صدرت في عام 1831 قصة حب بين غجريّة ترقص في الشوارع وقارع أجراس الكنيسة خلال القرون الوسطى في باريس. وعند القيام بإحدى أهمّ عمليّات الترميم في الكنيسة، أعطي الفضل إلى الرّواية التي ألهمتهم إلى التحرّك، فقبل نشرها كانت نوتردام مهمولة وتركت لتتحلل.

ولفت مقطع خاص في الرواية انتباه القرّاء الذي يروي فيه هوغو مشهد حريق في الكاتدرائيّة، كاتباً: “ارتفعت الأبصار إلى أعلى الكنيسة. ما رأوه خطف أنفاسهم. في الجزء العلوي من أعلى البرج، أعلى من النافذة المركزية التي تتخذ شكل وردة، ارتفعت شعلة كبيرة تتطاير منها الشرر بين برجي أجراس الكاتدرائيّة، لهب كبير مضطرب وغاضب حملت الرياح أحياناً أجزاء منه”.

 

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً