لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

مجانين؟ لا…إيمانن كبير…مشيوا ٥٥ كلم لعند القديسة رفقا

مشاركة

إضغط هنا لبدء العرض

عشية عيد القديسة رفقا، قام فريق دروب القديسين من شبيبة البابا يوحنا بولس الثاني 2 Clan Jean Paul بمسيرة: من دير مار سمعان أيطو وصولاً إلى دير

مار يوسف جربتا حاملين قرابين قداس العيد.
“خبز وخمر ومي” مسافة ٥٥ كم سيراً على الأقدام.الساعة التاسعة من ليل الخميس ٢١ آذار ٢٠١٩ صلّوا صلاة الارسال في دير مار سمعان أيطو مع راهبات الدير والأب عبود عبود الكرملي.
انطلقوا على درب رفقا من أيطو مروراً بكرمسدة وكفرفو، راسكيفا وداريا، كفرعقا وأميون، بزيزا ووطى فارس وصولاً الى المجدلحيث كانت محطة الصلاة الثانية امام كنيسة القديسة مريم المجدلية، تابعوا نحو كفتون ووادي نهر الجوز ومزرعة النهرية وبقسميّا حتىوصلوا الى كفرحيّ حيث كانت المحطة الثالثة والاستراحة في مطرانية البترون ومنها نحو بجدرفل وكفيفان ارض القديسَيْن حيث صلّوا البيت الرابع من مسبحة الوردية.
الساعة الثالثة من بعد ظهر الجمعة ٢٢ آذار وصلوا الى دير مار يوسف جربتا حيث المحطة الخامسة والاخيرة، وكان في استقبالهم
راهبات الدير وعلى رأسهم الأم ميلاني مقصود رئيسة دير مار يوسف جربتا والأب ريمون عبدو مرشد شبيبة Clan Jean Paul 2والرئيس الاقليمي للرهبنة الكرملية،
وبعد مسيرة دامت ١٨ساعة قُدّمت القرابين المحمولة من أيطو لسيادة المطران منير خيرالله راعي ابرشية البترون الذي ترأس الذبيحةالالهية في دير مار يوسف جربتا وقال في عظته:
“”منحيّي شبيبة البابا يوحنا بولس التاني يلي بدنا نسمّين “مغاوير يسوع المسيح والكنيسة” عودونا بكلّ عيد قديس او قديسة يعملوا مسيرةصلاه من بيت القديس او ديرو لضريحو، مبارح بالليل بلّشوا مسيرتن بالصلاه من دير مار سمعان أيطو يلّي ترهّبت فيه القديسة رفقالمزارها وديرها هون بجربتا.
بهالمسيرة هنّي وعم بيصلّو رجعو مشيو مش بس المسيرة الروحية للقديسة رفقا.. مشيو المسيرة الروحية لكل آباءنا القدّيسين من بطاركةومطارنة ونسّاك ورهبان وراهبات وبيّات وإمّات .. بروحانية مار مارون النسكية.

 

 

 

 

 

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

النشرة
تسلم Aleteia يومياً