لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

عمليّة إرهابيّة تطال مدرسة كاثوليكية…تحطيم تمثال العذراء والاعتداء الجسدي على الراهبات

demonstration
مشاركة
الهند/ أليتيا (aleteia.org/ar) مشهد عنيف جداً وصفته وكالة الأنباء أخبار آسيا. فقد هاجمت مجموعة من الهندوس المتطرفين الغاضبين مدرسة Little Flower وهي مدرسة كاثوليكيّة في محافظة تاميل نادو في جنوب الهند كما وتعرضت الراهبات اللواتي يدرن المدرسة للاعتداء الجسدي.

 

وأشارت المعلومات الأوليّة الى ان انتحار شابة تبلغ من العمر ١٥ سنة بعد خيبتها بنتائج امتحان الرياضيات هو من ما أشعل الأمور. ففي اليوم التالي، هاجم الوالدان يرافقهما ما يقارب الـ٢٠٠ شخص ومن بينهم ناشطين ينتمون الى مجموعة متطرفة هندوسيّة المدرسة فهاجموها بعنف وألحقوا الخراب بقاعاتها ودمروا أدواتها. وتعرض تمثال للعذراء للتكسير وقُدرت الخسائر بـ١٣٠ يورو.

 

حاول عدد من المتطرفين خنق راهبات الفرنسيسكان المُشرفات على المدرسة. واعتبرت الأم الرئيسة ان هذا العنف “كان متعمداً ومنظماً”. وندد مجلس الأساقفة في تاميل نادو بالحادثة طالبين من السلطات فتج تحقيق فوري في الحادثة ومعاقبة المجرمين واتخاذ كلّ تدابير الحماية اللازمة لضمان سلامة الراهبات والمدرسة.

 

وتجدر الإشارة الى أن هذه المدرسة تأسست منذ ٧٤ سنة من أجل تعليم أطفال العائلات الفقيرة وهي تضم حالياً ٢١٥٠ تلميذ ومن بينهم ١١٧ فتاة. ومرّ أكثر من ٤٥ ألف فتاة وصبي بمقاعد هذه المدرسة فتلقوا بغض النظر عن عرقهم وجنسهم ومكانتهم الإجتماعيّة على تعليم يسمح لهم بإيجاد مكانهم في المجتمع الهندي.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.