أخبار حياتية لزوادتك اليومية
أخبار أليتيا دائماً جديدة... تسجل
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

صلاة أحبّها بادري بيو ردّدوها دائماً

FATHER PIO
operapadrepio.it-Fair use
مشاركة
روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) انتشرت هذه الصّلاة خلال القرن الثالث عشر في ألمانيا وكانت الأحب على قلب الكثير من القدّيسين ومن بينهم القدّيس يوحنا بوسكو

من بين الصّلوات المخصصة لتكريم العذراء مريم “صلاة الثلاث مرات السّلام عليك يا مريم” التي يسهل على الجميع تلاوتها يوميًّا.

 

ولكن ما هو تاريخ هذه الصّلاة؟

 

تعود صلاة “السّلام عليك يا مريم 3 مرّات” إلى القرن الثّالث عشر وهي مرتبطة بالقدّيسة ماتيلد من هاكبورن. الراهبة الألمانية البندكتية أظهرت لها مريم العذراء صلاة لشكر الثالوث الأقدس على النّعم التي منحت للعذراء مريم.

ولدت القدّيسة ماتيلد خلال عام 1241 في كنف عائلة ميسورة. ذات يوم وبينما كانت تفكّر في ساعة موتها طلبت من أم الله أن تساعدها خلال لحظاتها الأخيرة. عندها سمعت العذراء تقول لها:

“سأقدّم لك المساعدة ولكن أريد منك أن تصّلي يوميًّا ثلاث مرّات “السّلام عليك يا مريم”. عند تلاوتك أول “السلام عليك” أطلبي من الله الذي منحني قدرة غير محدودة وجعل منّي أعظم المخلوقات على الأرض وفي السّماء أن يمنحني المقدرة على مساعدتك على الأرض وكي أمنحك القوة والمقدرة على ابعاد قوى الشّر.

مع تلاوتك “السّلام عليك” الثّانية أطلبي من الله الذي أعطاني الحكمة لمعرفة الثّالوث الأقدس أكثر من أي قديس أن أقدم لك المساعدة خلال لحظاتك الأخيرة في هذه الحياة وأن أملأ روحك بنور الإيمان والحكمة الحقيقية كي لا تغرق في ظلامية الخطيئة والجهل.

مع تلاوتك “السّلام عليك” الثّالثة أطلبي من الله الذي ملأني رحمة ومحبّة فأصبحت من بعده أكثر الكائنات رحمة ومحبّة كي أساعدك خلال ساعات موتك وأملأ روحك بالرّحمة واللطف والحبّ الإلهي كي تتحوّل المرارة ومشاعر الحزن لحظة موتك إلى فرحة.”

الصفحات: 1 2

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.