Aleteia
الثلاثاء 20 أكتوبر
روحانية

لا تقتصر التوبة على الإمتناع عن الخطيئة والإبتعاد عن أسباب التجارب ولكنّها تتطلّب من المؤمن مقاومةً ورسوخًا في الإيمان

WOMAN MASS

M.MIGLIORATO/CPP/CIRIC

4 mars 2016 : Une fidèle priant lors de la célébration pénitentielle en la basilique Saint Pierre au Vatican, Rome, Italie. March 4, 2016: A woman praying during the penitential liturgy, in St. Peter's Basilica at the Vatican.

الاب هادي ضو - تم النشر في 22/03/19

روما/أليتيا(aleteia.org/ar)اللافت من خلال الحديث مع المؤمنين عن موضوع التوبة، أن أكثرهم يعرف ما هي التوبة على الصعيد النظريّ، ولكنّ القلّة منهم يعرف كيف تُعاش؛ كثرةٌ هم الذّين يدركون أهميّة التقدّم من سرّ التوبة، لكنّ قلّةٌ هم الذّين إن تقدّموا منه عرفوا كيف عليهم أن يترجموه في حياتهم اليوميّة؛ البعض يهمل التقدّم من سرّ التوبة والإعتراف لأنّهم، بحسب قولهم، يختبرون أنّهم يكرّرون الخطايا في حياتهم، ولسان حالهم قول مار بولس “فالرَّغبَةُ في الخَيرِ هي بِاستِطاعَتي، وأَمَّا فِعلُه فلا. لأَنَّ الخَيرَ الَّذي أُريدُه لا أَفعَلُه، والشَّرَّ الَّذي لا أُريدُه إِيَّاه أَفعَل”. (روما 12/ 18-19).

في الواقع إنّ التوبة مرتبطةٌ بالإيمان كما علّم يسوع في بداية كرازته: “توبوا وآمِنوا بِالبِشارة” (مرقس 1/ 15)؛ تشملُ حياةَ المؤمن بكاملها، ولا تقتصر على جانبٍ واحد منها، لا بل هي حياة الإيمان ومسيرة القداسة. لن أتوسّع هنا في موضوعها من كلّ جوانبه ولكنّه يهمّني أن ألقي الضوء على إحداها، وهو الجهاد الروحيّ، علّ هذا الصوم يكون لنا مجالًا للتمرّس به:

لا تقتصر التوبة على الإمتناع عن الخطيئة، والإبتعاد عن أسباب التجارب، ولكنّها تتطلّب من المؤمن مقاومةً ورسوخًا في الإيمان: ف”إِنَّ إِبليسَ خًصْمَكم كالأَسدِ الزَّائِرِ يَرودُ في طَلَبِ فَريسةٍ لَه، فقاوِموه راسِخينَ في الإِيمان” (1 بطرس 5/ 8-9) ولا سيّما من خلال الصوم والصلاة (راجع متى 17/ 21).

لذا يدعونا القدّيس بولس “ْلنَخلَعْ أَعمالَ الظَّلام ولْنَلبَسْ سِلاحَ النُّور” (روما 13/ 12)، ويفصّل هذا السلاح في الرسالة إلى أهل أفسس (6/ 10-18) : وبَعدُ فتَقوَّوا في الرَّبِّ وفي قُدرَتِه العَزيزَة تَسلَّحوا بِسِلاحِ الله لِتَستَطيعوا مُقاوَمةَ مَكايدِ إِبليس، فلَيسَ صِراعُنا مع اللَّحمَ والدَّم، بل مع أَصحابِ الرِّئاسةِ والسُّلْطانِ ووُلاةِ هذا العالَم، عالَمِ الظُّلُمات، والأَرواحِ الخَبيثةِ في السَّمَوات. فخُذوا سِلاحَ الله لِتَستَطيعوا أَن تُقاوِموا في يَومِ الشَّرّ وتَظَلُّوا قائِمين وقَدِ تَغلَّبتُم على كُلِّ شيَء. فانهَضوا إِذًا وشُدُّوا أَوساطَكم بِالحَقّ والبَسوا دِرْعَ البِرّ وشُدُّوا أَقْدامَكم بالنَّشاطِ لإِعلانِ بِشارةِ السَّلام، واحمِلوا تُرْسَ الإِيمانِ في كُلِّ حال، فبِه تَستَطيعونَ أَن تُخمِدوا جَميعَ سِهامِ الشِّرِّيرِ المُشتَعِلَة. واتَّخِذوا لَكم خُوذَةَ الخَلاص وسَيفَ الرُّوح، أَي كَلِمَةَ الله. أَقيموا كُلَّ حينٍ أَنواعَ الصَّلاةِ والدُّعاءِ في الرُّوح، و لِذلِكَ تَنبَّهوا وأَحيُوا اللَّيلَ مُواظِبينَ على الدُّعاءِ لِجَميع القِدِّيسين.”.

فالتمسك بالحقّ وبالبرّ، وإعلان البشارة، والإيمان، وكلام الله، والصلاة هي لباس وأسلحة المؤمن الذيّ تجنّد للربّ ولملكوته، في مواجهة الشرّ والخطيئة في حياته أوّلًا وفي العالم أيضًا.

عسى هذا الصوم يكون لنا مجالًا لنا للتمرّس في هذا الجهاد.

العودة الى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
التوبة
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
هيثم الشاعر
رسالة من البابا فرنسيس والبابا الفخري بندكتس ...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
غيتا مارون
بالفيديو: الحبيس يوحنا خوند: يا مار شربل عجّل...
depressed Muslim woman in Islam
هيثم الشاعر
فاطمة فتاة مسلمة رأت يسوع يرشّ الماء عليها قب...
غيتا مارون
إلى كل الحزانى والمتألمين… ارفعوا هذه الصلاة ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً