Aleteia
الإثنين 26 أكتوبر
أخبار

صحافي كويتي يترحّم على الأخت بياترين عفيفي...يرحم نفسك أختنا

أليتيا - تم النشر في 21/03/19

الكويت/أليتيا(aleteia.org/ar)كتب حمزة عليان في القبس الكويتية، تجاوزت الثمانين عامًا من عمرها، لكنها بقيت تواظب على استقبال طلبتها في مدرسة “فجر الصباح” الأهلية، مطلع صباح كل يوم بابتسامة لا تفارق وجنتيها.

الأم أو Ma Mere بياترين عفيفي، كما ينادونها، فارقت الحياة أمس ليتداول الخبر الحزين أقرب الناس إليها وهم زميلاتها الراهبات اللاتي رافقنها رحلة العمر والمعلمات وأولياء الطلبة.

«عميدة» المدارس الأهلية في الكويت غادرت «فجر الصباح» والكويت بعد 48 عامًا من العمل الدؤوب والمتواصل بعد تأسيس المدرسة عام 1961 وبقائها في الظل، ليتخرج على يديها أجيال من الطالبات اللواتي يفتخرن اليوم بأنهن درسن على أياديها.

قَدِمَت من لبنان عام 1961 تزامنًا مع استقلال دولة الكويت لتؤسس مع مجموعة من الراهبات المسيحيات المدرسة «الوردية التعليمية» بمسعى من المونسينيور «ستيلا» والأم إنستازي طنب، رائدَي مؤسسة راهبات الوردية التعليمية التي انطلقت قبل أكثر من مئة عام ونيف من فلسطين.

تمكنت هذه «الأم» من تحقيق الحلم، فبدأت «فجر الصباح» بحوالي مئتي طالب وطالبة على مساحة صغيرة في شارع العثمان في منطقة حولي لتنتقل إلى شارع الاستقلال ثم الجابرية وتستقر في السالمية قبل سنوات لتضم آلاف الطلبة.

قد يكون هناك العشرات من أمثالها البارعين في مجالها، لكنها ممن أعطت التعليم في الكويت دفعات من المتفوقين والمتفوقات يشغلوا اليوم مناصب عليا ورفيعة، وهو ما يحسب لها ولإدارتها وللعاملات معها بنجاحهن وإخلاصهن.

نسأل الله الرحمة لها.

العودة الى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
ST RITA ; CATHOLIC PRAYER
أليتيا
صلاة رائعة إلى القديسة ريتا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً