لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

لماذا نحتفل بعيد مار يوسف في ١٩ آذار؟

DEATH OF SAINT JOSEPH
مشاركة
روما/أليتيا(aleteia.org/ar)يرقى تكريم المسيحيين للقديس يوسف، الى بداية الكنيسة فبدأت الكنيسة مثلاً في مصر تحتفل بعيده منذ بداية القرن الرابع. وفي البداية، كان ٢٠ تموز/يوليو هو اليوم المخصص لتكريم القديس يوسف.

 

بعدها، خصّت الروزنامة البيزنطيّة القديس بيوم تكريم وهو ٢٦ ديسمبر ولا يزال عدد كبير من الكنائس المشرقيّة يحتفل بعيده في ذاك التاريخ. وبحسب الكنيسة الأرثوذكسيّة، “يٌكرّم القديس يوسف في الأحد الذي يتلو الميلاد وفي حال لم يصادف يوم أحد بين يومَي ٢٥ كانون الأوّل/ديسمبر و١ كانون الثاني/يناير، يُنقل الاحتفال الى ٢٦ كانون الأوّل/ديسمبر.” فيضع هذا الاحتفال يوسف على مقربة من عيد ميلاد يسوع، أي ٢٥ كانون الأوّل/ ديسمبر خاصةً وانه حدث شهد يوسف عليه بحسب الأناجيل.

 

أما في الكنيسة الغربيّة، فلم يُحدد عيد القديس يوسف قبل القرن الخامس عشر. وبحسب بعض التقاليد، يُصادف يوم ١٩ اذار/مارس يوم وفاة القديس يوسف علماً أن الدلائل قليلة لتأكيد هذه المعلومة إذ لا يزال تاريخ وفاة القديس غير محسوم. مما لا شك فيه انه كان لا يزال على قيد الحياة عندما كان يبلغ يسوع من العمر ١٢ عاماً وضاع في الهيكل إلا أن الإنجيل لا يذكر وجوده عند بداية مهام يسوع مثل عرس قانا الجليل عندما حوّل ربنا الماء خمراً.

 

لا يذكر الإنجيل شيئا عن موته وبالتالي تستند الكنيسة بشكل كامل على التقليد الشفهي المنتقل من جيل الى جيل.

 

عمم البابا غريغوريوس الخامس عشر عيد القديس يوسف على الكنيسة كلّها في العام ١٦٢١ وأعلن البابا بيوس التاسع يوسف “شفيع الكنيسة الجامعة” في العام ١٨٧٠. وكان يوم ١٩ آذار/مارس لعقود طويلة يوم عطلة ويوم مقدس.

 

ويأتي عيد القديس يوسف في آذار/ مارس على مقربة من حادثة انجيليّة أخرى ذُكر فيها. ففي ٢٥ مارس، تحتفل الكنيسة بعيد البشارة أي عندما زار الملاك جبرائيل العذراء مريم. ويشير انجيل القديس متى (متى ١: ١٨ – ١٩): “أما أصل يسوع المسيح فكان أن مريم أمه، لما كانت مخطوبة ليوسف، وجدت قبل أن يتساكنا حاملا من الروح القدس.وكان يوسف زوجها بارا، فلم يرد أن يشهر أمرها، فعزم على أن يطلقها سرا. “

 

وفي حين حصل هذا الحدث الإنجيلي مباشرةً بعد البشارة، تحتفل الكنيسة أيضاً بشخصيات أنجيليّة أخرى مرتبطة بالبشارة قبل ٢٥ آذار/مارس مثل الملاك جبرائيل في ٢٤ آذار/مارس.

 

وفي جميع الأحوال، يتجلى التركيز الأوّل لهذا العيد في ١٩ آذار/مارس في عنوان الاحتفال “يوسف، خطيب الطوباويّة العذراء مريم”. فيكرم هذا الاحتفال وفاء يوسف للعذراء.

 

إن عيد القديس يوسف عيداً مميزاً في الكنيسة الكاثوليكيّة من حول العالم. فلنصلي له ونطلب شفاعته.

 

 

العودة الى الصفحة الرئيسية 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.