لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

رئيس وزراء إيطاليا في تعليق ناري على مجزرة نيوزيلندا ويتّهم!

MATTEO SALVINI
Miguel MEDINA / AFP
Lega Nord far right party leader Matteo Salvini holds a rosary during campaign rally on Piazza Duomo in Milan on February 24, 2018, a week ahead of the Italy's general election.
Italy stepped up security for mass demonstrations by far-right and anti-fascist groups across the country on February 24, 2018 as tensions rise ahead of next week's general election. Matteo Salvini, the head of The League, will attend a demonstration in Milan. The far-right group formerly known as the Northern League is part of former prime minister Silvio Berlusconi's right-wing coalition, along with Brothers of Italy. / AFP PHOTO / Miguel MEDINA
مشاركة

إيطاليا/ أليتيا (aleteia.org/ar) بعد الضجة التي أحدثتها التصريحات الصادمة للسيناتور الأسترالي فرايزر أنينغ عقب مذبحة نيوزيلندا التي راح ضحيتها 50 شخصا، أدلى وزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيني بتصريح آخر لا يقل إثارة للجدل.

وحسب سي أن أن، قال تعليقا على المذبحة “إن التطرف الوحيد الذي يستحق الانتباه هو التطرف الإسلامي.”

ولم يختلف تصريح سالفيني كثيرا، عن تصريحات أنينغ الذي حمّل المسلمين الذين قتلوا في هجوم “كرايست تشيرش”، مسؤولية ما حدث.

وفي مقال نشره “الكتائب”، قال أنينغ، في بيان نشره على حسابه الرسمي في “تويتر” بعد الهجوم: “السبب الحقيقي لإراقة الدماء في نيوزيلندا اليوم هو برنامج الهجرة الذي سمح للمسلمين بالهجرة إليها”.

إلا أن السيناتو الأسترالي قال في بيانه: “لنكن واضحين، ربما يكون المسلمون ضحية اليوم. لكن في العادة هم المنفذون”، على حد تعبيره.

وأثارت هذه التصريحات موجة من الغضب، ودفعت رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون للرد بنفسه عليها، قائلا: “إلقاء اللوم فيما شهدته بلاده اليوم على الهجرة أمر مقزز، (..)، نيوزيلندا كما أستراليا، مأوى للناس من جميع المذاهب والثقافات والخلفيات، لا مكان فيها للكراهية وعدم التسامح الذي ينتج التشدد والإرهاب والعنف، وهو ما ندينه في بلادنا”.

وفي تعليقات سابقة، أطلق ماتيو سالفيني نائب رئيس وزراء إيطاليا ووزير الداخلية في إيطاليا عدة تصريحات وصفت بالنارية، خاصة في دفاعه عن الديانة المسيحية في إيطاليا.

وفي مقال نشر على موقع الحركة المريمية في الاراضي المقدسة، كان جواب سالفيني لصحافي سأله عن بعض المهاجرين المدعومين من اليسار السياسي، بأن الصليب في الجامعات والمدارس يزعجهم ولا يليق بحق المساواه بين الجميع، فكان جواب وزير الداخلية صارم:

” إذا وصلت الى إيطاليا وبدأت بالإنزعاج من مغارة الميلاد في الباحات والكنائس والأماكن العامة وإذا كان الصليب في المدرسة يُزعجك،فارجع الى بلادك ولا تعد “.

 

وأضاف:

“لقد زارني مؤخرا صديق لي قادم من مديغوريية ( البلد الذي تظهر فيه العذراء) وأهداني تمثالا لعذراء مديغوريية.  بكل فرح وسرور أحتفظ به وأصلي وأتبارك منه… دولتنا هي دولة لها جذور مسيحية تاريخية والويل لمن يتنكر لهذه الحقيقة !” وأنا أحمل المسبحة دائما معي.

 

يوم الأحد يوم الأسرة

في وقت سابق أعلنت الحكومة الإيطالية الجديدة أنها في صدد العمل لحظر التسوق يوم الأحد في المراكز التجارية الكبرى من أجل حماية الأسرة.

وقال نائب رئيس الوزراء الإيطالي لويجي دي مايو إن الحكومة الجديدة ستسعى إلى إلغاء القانون الذي يسمح بالتّسوق يوم الأحد والذي طرحه رئيس الوزراء الإيطالي السابق ماريو مونتي.

وقال دي مايو: “إن السماح بالتسوق يوم الأحد يدمر العائلات الإيطالية. نحن بحاجة إلى البدء في الحد من أوقات فتح هذه المراكز التجارية وإغلاقها” ، وفقا لتقرير رويترز.

وفي وقت غير بعيد، اعلنت الحكومة ايضاً عن تقديم قطعة ارض لكل عائلة تنجب أكثر من ثلاثة اولاد، وفرضت الصليب في المدارس والمستشفيات، غير ان الكنيسة الكاثوليكية عارضت هذا الأمر داعية الى عدم استخدام الصليب اداة للتعصب في وجه الآخرين.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

النشرة
تسلم Aleteia يومياً