أخبار حياتية لزوادتك اليومية
إبدأ يومك بنشرة أليتيا! فقط ما تجدر قراءته
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

إكتشاف مسيحي ضخم في بريطانيا

MONASTERY
DigVentures | Aerial-Cam | Fair Use
مشاركة
اسكتلندا/أليتيا(aleteia.org/ar)ما الذي دفع بأميرة وثنيّة الى اعتناق المسيحيّة ولعب دور بارز في اهتداء قسم كبير من الساحل الاسكتلندي في القرن السابع؟

بات من الممكن اليوم الإجابة على هذا السؤال وغيره من الأسئلة بفضل اكتشاف دير الأميرة.

 

وأفادت LiveScience ان علماء الآثار اكتشفوا جزءا من ما قد يكون دير الأميرة آبي التي عاشت بين العامَين ٦١٥ و٦٦٨. فبعد ان اعتنقت آبي المسيحيّة، بنت ديراً في كولدينغهام وهي بلدة واقعة جنوب شرق اسكتلندا في العام ٦٤٠ ويُقال انه حُرق بعد فترة وجيزة من موت آبي لكنه أعيد بناءه قبل أن يُدمر من جديد في العام ٨٧٠.

 

وأفاد علماء الآثار ان موقع الدير اكتشُف خارج حدود كميّة كبيرة جداً من عظام الحيوانات التي ترقى بحسب اختبارات الكربون المشع الى الفترة المتراوحة بين العامَين ٦٦٤ – ٨٦٤.

 

وتقول مديرة برنامج التنقيب، ماندا فورستر: “هذه هي بالتحديد فترة وجود الدير إضافةً الى وجود بقايا منحوتات ومدافن مسيحيّة ترقى الى فترة المسيحيّة الأولى وُجدت من حول الموقع المُكتشف.”

 

ووصفت فورستر الأميرة آبي بالشخصيّة المميزة ومثال قوي لامرأة بريطانيّة لعبت دوراً بارزاً في ارساء المسيحيّة في المنطقة خلال القرن السابع وأضافت: “الآن وبتنا نعرف موقع الدير، يمكننا البدء بتسليط الضوء على قصة حياتها التي طُبعت بالاهتداء الى المسيحيّة ونقلها الى الآخرين.”

 

العودة الى الصفحة الرئيسية 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.