Aleteia
الثلاثاء 27 أكتوبر
أخبار

معلومات مهمة عن مكان احتجاز الأب باولو دالوليو

Patrick Garety and Olivia Crellin CC

http://commons.wikimedia.org/wiki/File:Fr._Paolo_Dall'Oglio,_Deir_Mar_Musa.JPG

جوان جاموس - تم النشر في 05/03/19

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar) لا تزال داعش تحتجز مدنيين رهائن في بقعة الأرض الأخيرة التي يسيطر عليها الجهاديون في جنوب شرقي سوريا ومن بينهم بحسب مصادر كرديّة ومعلومات أعلنتها وسائل الاعلام اللبنانيّة نقلاً عنها الأب اليسوعي باولو دالوليو الذي اختفى في يوليو ٢٠١٣ من الرقة التي كانت حينها معقل داعش.

وأفادت صحيفة الأخبار اللبنانيّة بأن اطلاق سراح الأب باولو إضافةً الى أكراد وأجانب آخرين بات وشيكاً.

وأشارت الصحيفة الى أن المفاوضات لإطلاق الأب اليسوعي وغيره من الرهائن تكثفت خلال الأيام الماضية وجرى التوصل الى اتفاق بين داعش والقوات السوريّة- الكرديّة المدعومة من الولايات المتحدة الأمريكيّة. وأفادت مصادر الأخبار بأن من بين الشروط الآيلة الى الإفراج عن دالوليو “حق مرور” يضمن سفر بعض القادة الجهاديين.

وأكدت مصادر كنسيّة محليّة لوكالة فيدس ان الأخبار المتناقلة حالياً بشأن مصير الأب اليسوعي تبدو موثوقة ويبدو ان الكاهن لا يزال على قيد الحياة كما الصحافي البريطاني جون كاتلي وممرضة تابعة للصليب الأحمر النيوزيلندي. ولهذا السبب، فإن هامش التدقيق المحتمل للخبر كما كلّ تفاوض ممكن عرضة للخطر خاصةً في حال خطوات أو بروباغاندا تتمنى “هجوماً أخيراً” ضد آخر معاقل الجهاديين.

وتشير مصادر كنسيّة محليّة هي أيضاً الى أن قراءة مماثلة للوضع الميداني قد تضع حتى مصير المساجين والمدنيين الكُثر الذين لا يزالوا في المنطقة في خطر. وتضيف بأن كلّ تصعيد عسكري حالياً يتعارض مع الحلول الإنسانيّة المرجوة لضمان نجاة أكبر عدد ممكن من الأشخاص وهي حلول باتت ممكنة بفعل الهزيمة العسكريّة المحسومة لداعش.

وخلال الأسابيع الماضيّة، تمكن آلاف المدنيين وحتى أفراد عائلات الجهاديين من الخروج أحياء من وادي باغوز بفضل الهدنة.

وكان الأب اليسوعي باولو دالوليو قد خُطف من الرقة في ٢٩ يوليو ٢٠١٣. واستقبل البابا فرنسيس عائلة الكاهن في ٣٠ يناير من العام التالي ومنذ ذلك الحين تتالت المبادرات من حول العالم لإبقاء الضوء مسلطاً على مصير الكاهن. ومؤخراً، في ١٣ فبراير الماضي، نظمت “رابطة الصحافيين وأصدقاء الأب باولو دالوليو” مسيرة بالشموع في روما مناصرةً لقضيته.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً