Aleteia
الخميس 22 أكتوبر
روحانية

لماذا الصوم الكبير ومتى وضعته الكنيسة؟

ASH WEDNESDAY,WOMAN,ASHES

Boston Catholic | CC BY-ND 2.0

فيليب كوسلوسكي - أليتيا - تم النشر في 04/03/19

روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) لم يكن الصوم الكبير جزءا من ليتورجية الكنيسة في سنواتها الأولى، فتطور هذا الزمن كما الممارسات المرتبطة به مع الوقت.

لكن سرعان ما لاحظت الكنيسة الحاجة لفترة تحضير نهائيّة لأولئك الذين يتبعون التعليم المسيحي ويريدون الحصول على المعموديّة ليلة الفصح.

في الكنيسة الأولى، كان أغلب المهتدين راشدين وكان يتوجب عليهم لكي يتعمدوا ان يخضعوا لفترة تحضير مكثفة. وكان الأمر يتطلب في بعض الأحيان سنوات طويلة قبل أن يحصل المُتدرب على سر العماد إذ كانت الكنيسة تريد التأكد من ما إذا كان الشخص جاهزاً على المستوى الروحي لهذا التغيير الكامل في حياته.

وبعد فترة طويلة في تعلم الإيمان االمسيحي، كانت تُدرج أسماء المتدربين بين أسماء “أصحاب الكفاءة” أي أولئك الساعين الى المعموديّة.

وكانت تسبق المعموديّة فترة تحضير أخيرة وكان تحضيراً ثلاثياً: تعليمي، زهدي وروحي. وكان الجانب الثاني قاسٍ جداً يتضمن بطبيعة الحال الصلاة والصوم كما وكان يُتوقع من “أصحاب الكفاءة” الالتزام بالصمت بأكبر قدر ممكن… والتوبة.

وتماهياً مع هذه الفترة، أرست الكنيسة مرحلة مماثلة في الطقس الخاص بتعريف الراشدين الى المسيحيّة وهو “فترة تنقيّة وتمييز” حيث يتم التركيز بشكل مكثف على الحياة الروحيّة تحضيراً للأسرار.

ولذلك أصبح الصوم الكبير فترة تحضير روحي وارتبط بعدد من الممارسات التكفيريّة لحث المتدرب على الابتعاد عن حياة الخطيئة واعتناق الحياة الجديدة وهي حياة يسوع المسيح، وأصبح بالتالي فترة ليتحضر خلالها كلّ المؤمنين لعيد الفصح.

ولا يزال الصوم الكبير يتميّز بطابعه المنقي حتى اليوم وحتى ولو لم يكن الشخص يتحضر للمعموديّة عشيّة الفصح، يغوص خلاله المؤمنون في عمق قلوبهم للتأمل ما إذا كانوا جاهزين حقاً لعيش مسيحيتهم بشكل كامل.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
الصومالكنيسة
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً