Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
السبت 31 أكتوبر
home iconروحانية
line break icon

رسالة حيّرت العلماء...قد تكون الرسالة الوحيدة التي كتبتها العذراء مريم وتحكي فيها عن يسوع

Renata Sedmakova | Shutterstock

فيليب كوسلوسكي - تم النشر في 05/02/19

روما/أليتيا(aleteia.org/ar)هل كتبت القديسة مريم رسائل؟

في حين لا براهين ملموسة تشيرالى انها كتبت شيء خلال حياتها، يشير تقليد بأن القديس اغناطيوس من أنطاكيا كتب الى العذراء القديسة وانها ردت على الرسالة.

ولد القديس اغناطيوس في سوريا حوالي العام ٣٥ ميلادية ويُقال انه كان تلميذ يوحنا الرسول. سيم اغناطيوس اسقفاً على أنطاكيا وأصبح شخصيّة بارزة في الكنيسة المسيحيّة الأولى.

ويشير الباحثون وعلماء التاريخ الى أن العذراء انتقلت الى السماء بين العامَين ٤٤ و٥٥ دون تحديد التاريخ المحدد. وفي كل الأحوال، يُتوقع أن يكون اغناطيوس قد كان على قيد الحياة قبل انتقال العذراء وأن يكون فعلاً كتب لها. وإن كان فعلاً تلميذ يوحنا (التلميذ الذي اصطحب العذراء الى منزله) فمن المؤكد ان فرصة التواصل معها كانت متاحةً له. كما وقد يكون قد التقى العذراء يوماً.

وفي جميع الأحوال، تروي وثيقة ترقى الى القرون الوسطى بعنوان “الأسطورة الذهبيّة” المراسلة التاليّة بين القديس والعذراء. هذا ما كتبه أولاً القديس لوالدة الإله:

“الى مريم، حاملة يسوع من ابنها اغناطيوس. أطلب منك الشجاعة والتعزيّة، أنا المبتدئ وتلميذ ابنك يوحنا الذي تعلمت منه الكثير عن يسوع وهي أمور عجيبة ذُهلت لسماعها. يرغب قلبي التأكد من هده الأمور منك انت يا من لطالما كنت قريبة من يسوع وشاركته أسراره. تحيّةً اليك وعسا المبتدئ الساكن فيّ يتقوى بالإيمان ، منك ومن خلالك وفيك.

وكانت مريم طيّبة متواضعة فردت:

“الى التلميذ العزيز اغناطيوس، إن الأمور التي سمعتها وتعلمتها من يوحنا صحيحة. آمن بها وتمسك بها وكن ثابتاً في التزامك المسيحي وارسم حياتك وسلوكك حسب هذا الالتزام. سأزورك أنا ويوحنا. كن ثابتاً في ايمانك ولا تدع مآسي الاضطهاد تهزك ولتكن روحك قويّة وفرحة في اللّه خلاصك. آمين.

يبقى مصدر هذه الرسائل غير مؤكد إلا ان القصة انتقلت من جيل الى جيل.

وبغض النظر عن مصداقيّتها، تشكل هذه المراسلة وسيلة للتأمل كيف كانت مريم لتنصحنا نحن اليوم وتقودنا بثبات الى محبة ابنها.

العودة الى الصفحة الرئيسية 

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
أنياز بينار لوغري
هجوم بالسكين قرب كنيسة في نيس والحصيلة ثلاثة ...
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
هيثم الشاعر
رئيس وزراء ماليزيا السابق في أبشع تعليق على م...
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
Medjugorje
جيلسومينو ديل غويرشو
ممثل البابا: "الشيطان موجود في مديغوريه، ولا ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً