أليتيا

ركعت ليندا أمام تمثاله تبكي.. فشفاها القديس شربل

مشاركة
لبنان/أليتيا(aleteia.org/ar) أصيبت ليندا بداء المفاصل وهي بالأربعين من العمر. تعالجت كثيرًا ولكن دون جدوى، حتّى أصبحت عاجزة عن المشي دون استعمال العصا. جاءت إلى لبنان قاصدة القدّيس شربل، وركعت أمام تمثاله تبكي. ولدى عودتها إلى أميركا، راجعت الطبيب، فتبيّن أنّها شفيت من مرضها. بعدها، انتقلت للإقامة في سويسرا. ثمّ عادت وزارت دير مار مارون-عنّايا ضريح القدّيس شربل، وشكرت الربّ على شفائها، وسجّلت أعجوبتها في 27/04/2012.

 

العودة الى الصفحة الرئيسية 

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً