أليتيا

شاهدوا كيف تأثّر الرئيس الفرنسي عند دخوله الكنيسة البطرسية التي وقع فيها تفجير سابق

مشاركة
مصر/أليتيا(aleteia.org/ar) تفقد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، وزوجته، صباح  الثلاثاء، يرافقهما البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، آثار الإعتداء الإرهابي على الكنيسة البطرسية منذ عامين. وأطلق القس بولس حليم بثا مباشرا لذلك من صفحة المركز الإعلامي للكنيسة.

نظراتٍ حزينة بدت علاماتها على وجه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، وهو يشاهد – بكل الأسى – آثار الرصاص، الذي خلفه الهجوم الإرهابي على جدران الكاتدرائية المرقسية بالعباسية، حيث وقف أمام إحدى الأعمدة داخل الكاتدرائية التي أصابتها طلقات الرصاص الإرهابية.

ونشر موقع الدستور عن الصفحة الرسمية لقصر الرئاسة الفرنسية “الإليزيه” على موقع “تويتر”، صورة للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الذي يزور مصر حاليًا برفقة زوجته “بريجيت ماكرون”، أثناء زيارته لمقر الكاتدرائية بالعباسية.

العودة الى الصفحة الرئيسية 

مساعدة أليتيا تتطلب دقيقة

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً