Aleteia
الأربعاء 28 أكتوبر
قصص ملهمة

ما هو التّفسير لـ " الشفاعة"؟

SAINT,ITA

Andreas F. Borchert | CC BY-SA 4.0

أليتيا - تم النشر في 29/01/19

بيروت / أليتيا (aleteia.org/ar) – الكنيسة هي عائلة واحدة لا بل هي جسد واحد ، جسد يسوع السري. وأعضاء الجسد لا تحيا منفصلة. إذا أكل الفم هل يشبع وحده ؟ أم يتغذى الجسد كله. إذا مشت القدم هل تذهب وحدها ام يتحرك الجسد كله. وهكذا نحن المؤمنين متصلين بعضنا ببعض بهذا الرباط السري لذلك فقداسة القديس وصلاته عي غذاء لكل أعضاء الجسد، طبعا إذا قبل هذا العضو ان يتغذى ويستفيد من هذه الشفاعة. اختم بالقول يخطئ تماما كل من يفهم الشفاعة على أنها واسطة بيننا وبين يسوع ، هذا لم يكن يوما تعليم الكنيسة . لكي نفهم الشفاعة جيدا علينا أن نضعها في اطار شركة القديسين التي تؤسس الكنيسة وتجمعها في جسد واحد متضامن ومترابط. هذا التضامن والترابط يجعلنا نشعر بأننا قريبون من جميع أبناء الكنيسة خاصة الضعفاء والمحتاجين. يعبر عن هذا التضامن بشكل خاص في الصلاة التي نرفعها على نية بعضنا البعض.لذلك لا تنحصر الشفاعة بالقديسين بل هي عمل روحي يمكن ﻷي إنسان أن يقوم به. طبعاً شفاعة العذراء والقديسين مميزة بالنظر الى قربهم الخاص من قلب المسيح لكن لكل صلاة مفعول شفاعة لصالح كل المسيحيين وكل البشر ز

ملكوت السماء يمكننا أن نتصوره على انه عائلة أبوها الله والكل فيها أخوة. إذا دخلت إلى بيت احدهم هل تسلم فقط على الاب وتنسى الكل؟ اذا عطشت هل تصر على ان لا اطلب كوب ماء إلا من الأب وحده؟ ام تتوجه إلى أقرب ولد من الأولاد وتطلب كوب الماء؟ هكذا نحن نمارس هذه الشفاعة. في لبنان مثلا نجد مار شربل هو قريب منا من بلادنا وهو الآن أخد الأخوة في عائلة الملكوت السماوي. عندما نعطش يمكننا أن نطلب منه كوب الماء. أنا شخصيا كلما تعبت، أصعد الى عنايا وهناك اقول فقط “انا عطشان” مدركا تماما ان كل اخوتي القديسين وقبلهم مريم وأولهم الله سيمدون لي ايديهم

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
غيتا مارون
صلاة رائعة كتبها الشهيد اللبناني فتحي بلدي
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
PAPIEŻ FRANCISZEK
الأب فادي عطالله
قداسة البابا والمثليين الجنسيين
José Manuel De Jesús Ferreira
عون الكنيسة المتألمة
بيان عون الكنيسة المتألمة حول مقتل الأب خوسيه...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً