لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

قرية إيطالية تدفع لك مقابل السكن فيها

مشاركة

ايطاليا/أليتيا(aleteia.org/ar) يبدو قضاء ثلاثة أشهر في بلدة ايطاليّة قديمة بمثابة حلم لكن الحلم أصبح واقعاً الآن بفضل Airbnb وبلدة غروتولي التاريخيّة.

 

أصبح حلم قضاء صيف بكامله في غروتولي والعمل فيها ممكناً وتتضمن الرزمة بطاقة السفر والإقامة وبدل معيشة بقيمة ٩٠٠ يورو. كما وان صفوف الطهي واللغة جزءٌ من الرزمة.

 

وتجدر الإشارة الى أن Wonder Grottole وهي منظمة غير حكوميّة تأمل إعادة احياء هذه البلدة التاريخيّة هي من أطلق هذه المبادرة.

 

والسبب؟ عانت بلدات ريفيّة عديدة في ايطاليا واليونان وإسبانيا من إخلاء السكان بفعل رحيل الشباب الى المراكز الحضريّة ما أفرغ المناطق الريفيّة من القوى العاملة فتقلصت بالتالي فرص العمل المُقدمة منذ أزمة العام ٢٠٠٨ الاقتصاديّة.

 

وفي حين يتحرك الشباب في كلّ أرجاء البلاد بحثاً عن العمل، يخشى أولئك الذين تركوا بلدات أثريّة مثل غروتولي خسارة أجزاء مهمة من إرث ايطاليا الثقافي. وحدهم ٣٠٠ شخص صامدون في غروتولي في حين أن أكثر من ٦٠٠ منزل مهجور ومتروك.

 

وتجدر الإشارة الى أن البلدة غنيّة بمواقعها القديمة والتي يرقى البعض منها الى القرون الوسطى بما في ذلك قصور بُنيّت في القرن العاشر. تنتج البلدة العسل المحلي والمنطقة معروفة ببساتين الكستناء وكروم العنب. في غروتولي مشاهد طبيعيّة رائعة وثقافة غنيّة وطعام لذيذ!

 

وكانت البلدة قد سبق وأطلقت مبادرات تركز من خلالها على الثقافة المحليّة والمأكولات المحليّة وتقدم في شراكة مع Airbnb “تجارب” تركز على الحياة التقليديّة في هذه البلدة الإيطاليّة الريفيّة.

 

ومن المتوقع أن يقوم أولئك الذين سوف يتم اختيارهم بالترحيب بالزوار القادمين الى المنطقة وتنسيق الأنشطة والتطوع للمشاركة في إعادة ترميم مبانٍ تاريخيّة في البلدة. كما وسيحصلون على فرصة العمل في الكروم والبساتين وتعلم كيفيّة طهي الأطباق المحليّة اللذيذة.

 

ومن المتوقع أن تشهد المنطقة تدفقاً للزوار هذه السنة خاصةً بعد اعلان ماتيرا، وهي بلدة مجاورة، العاصمة الأوروبيّة الثقافيّة للعام ٢٠١٩.

 

 

 

العودة الى الصفحة الرئيسية 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً