Aleteia
الأربعاء 21 أكتوبر
أخبار

قاتلت السرطان حتى النفس الأخير وفارقت الحياة في عيد ميلادها...هذا ما حصل بالطفل الذي في أحشائها

النهار - تم النشر في 26/01/19

بريطانيا/ أليتيا (aleteia.org/ar) توفيت شابة اختارت تأجيل علاج السرطان لإعطاء ابنها، الذي لم يكن قد وُلد بعد، فرصةً للعيش، بحسب موقع “الديلي ميل” البريطاني.

وتوفيت بريانا رولينغز في 29 كانون الأول من العام الماضي، بعد أيام قليلة من عيد ميلادها التاسع عشر، على أثر خسارتها معركة مع شكل نادر من سرطان الدم.

وكانت المرأة الشابة على مشارف شهرها الرابع من الحمل عندما شُخّصت حالتها. وكان عليها مواجهة قرار إنهاء حملها الذي يزيد من فرصها في البقاء على قيد الحياة، أو الإبقاء على الطفل. فاتخذت الشابة الشجاعة خيار وضع حياة طفلها أولاً عن طريق تأخير العلاج، ما أدى إلى خفض فرصها في البقاء على قيد الحياة إلى النصف.

تحملت رولينغز الآلام والحمى لحمل طفلها بين ذراعيها. لكنها، التقطت عدوى كانت يمكن أن تنتقل إلى الطفل، ما دفع بالأطباء إلى إجراء ولادة قيصرية طارئة قبل ثلاثة أشهر من انتهاء فترة الحمل. وتمكن الطفل كايدين من التشبث بالحياة 12 يومًا قبل أن يفارقها، فدُمِّرت الأم الشابة، لكنها استمرت في القتال.

وبعد مرور أشهر قليلة، قالت إن صحتها “أفضل من أي وقت مضى”. وعلى الرغم من الصدمة، تمكنت من مغادرة المستشفى للقيام برحلات نهارية، وازدادت مستويات دمها، وكانت تجهد لكي تحسن من عمل عضلات ساقها من جديد. لكن حالتها تدهورت، واستبعد الأطباء احتمال خضوعها لجراحة زرع نخاع عظمي من شقيقها.

ثم خاضت علاجاً تجريبياً بأدوية يمكن أن تنقذ حياتها، بتكلفة 3000 دولار كل ثلاثة أسابيع. بدأت عائلتها في جمع التبرعات لتغطية تكاليف العلاج ولكن بعد حقنتين غلبها المرض.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً