Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الجمعة 27 نوفمبر
home iconنمط حياة
line break icon

طرق الكاهن الباب فلم يفتح صاحب البيت فترك له بطاقة تحت الباب كتب عليها "رؤيا ٣:٢٠" فجاءه الجواب يوم الأحد على نفس البطاقة: "تكوين ٣:١٠"

طوني فارس - تم النشر في 23/01/19

روما/ أليتيا (ar.aleteia.org) –  الروح المرحة هبة من الله، والضحك هو اللغة الوحيدة التي تجمع بين جميع البشر. بدون روح المرح تبقى الكثير من الأمور معقدة.!

بدأ الكاهن الجديد زياراته الى أبناء الرعية. وصل الى أحد المنازل وطرق الباب. كان من الواضح جداً ان هناك احد في البيت، ولكن لم يفتح احد. أصر الكاهن في طرق البابا، ولكن لا جواب. فأخذ بطاقة وكتب عليها : “رؤيا ٣:٢٠ ” ووضعها تحت الباب وذهب.




إقرأ أيضاً
حادثة مضحكة في دير القديسة ريتا…أبطالها لبنانيون

يوم الأحد بعد القداس، وجد في الصينية بطاقته التي وضعها تحت الباب ومكتوب عليها جواب: “تكوين ٣:١٠” …

فاخذ فوراً الكتاب المقدس وفتش، ووقع على الأرض من الضحك!!!

رسالة الكاهن – رؤيا ٣:٢٠ تقول: “ها أنا واقف على الباب أقرع، إن سمع أحد صوتي وفتح الباب، ادخل إليه وأتعشى معه”

أما الجواب الذي جاءه من صاحب البيت فكان تكوين ٣:١٠ وفيه: “سمعت صوتك في الجنة (الحديقة)، فخشيت لأني كنت عرياناً فاختبأت”!!!




إقرأ أيضاً
دخل ليسرق البيت فسمع صوتاً يقول له: أمين يراك… فتجمّد في مكانه ولكنه لم ير أحداً

العودة إلى الصفحة الرئيسية

Tags:
أليتياكاهن
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Top 10
غيتا مارون
ما تفسير "من ضربك على خدّك الأيمن، فأدر له ال...
أليتيا
في ظل المآسي المخيّمة على لبنان... صلاة يرفعه...
AVANESYAN
أنجيليس كونديمير
صوت تشيلو يصدح في احدى الكنائس الأرمنيّة المد...
MAN IN HOSPITAL
المونسنيور فادي بو شبل
إذا كنتَ تُعاني من مرضٍ مستعصٍ… ردّد هذه الصل...
غيتا مارون
أمثولة شديدة الأهميّة أعطانا إيّاها مار شربل
TIVOLI
ماريا باولا داوود
على أرضيّة بعض الكنائس في روما رموز سريّة
BEIRUT HOSPITAL
عون الكنيسة المتألمة
مديرة مستشفى الورديّة في بيروت: "علينا بالنهو...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً