Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
السبت 31 أكتوبر
home iconنمط حياة
line break icon

اغتصبت وأجبرت على الإجهاض غير إنّ إيمانها كان أقوى بكثير

باولا بيلليتي - أليتيا - تم النشر في 13/01/19

إيطاليا/ أليتيا (aleteia.org/ar) ليس جديدًا أن يتصدر اسم كلوديا كاردينال وصورها صفحات المجلّات الإيطالية. فالممثّلة الرائعة الجمال لطالما كانت نجمة السينما الإيطالية. إلّا أن إطلالتها الأخيرة لم تكن كسابقاتها. فالقصّة التي أرادت كلوديا مشاركتها هذه المرّة ليست من نسج خيال أحد الكتاب بل إنها واقع مرير عاشته بسعادة.

كلوديا لا تنفرد ببطولة هذه القصّة حيث يشاركها ابنها باتريك الأضواء هذه المرة.

تعرّضت للاغتصاب  في السادسة عشرة من عمرها وأصبحت أمًّا وهي في سن المراهقة

لقصّة كلوديا مثيلاتها إلّا أن العبرة في الخواتم… فبرغم كل التطور والتقدم الذي نعيشه اليوم لا تزال الإنسانية متخلّفة لدى البعض. لا يمضي يوم من دون أن نسمع بحالة اغتصاب مروعة تعرضت لها إحدى الفتيات وهي لا تزال في ربيع العمر. صحيح أن كلوديا ليست الوحيدة التي خاضت معاناة التعرّض للاعتداء الجنسي إلّا أنّها من القليلات اللواتي رفضن مبادلة العنف بالعنف وحتّى بالقتل.لا نتحدّث هنا عن معاقبة الجاني بل عن مصير جنين تكوّن نتيجة الاغتصاب.

جنين تكّون بفعل “رجل” قام باسم العنف واللّذة الجنسية بإيذاء فتاة بريئة.

كلوديا أبت أن تمارس العنف الذي تعرّضت له على جنين بريء يتكوّن في أحشائها فرفضت الإجهاض لتعيش مخاضًا اجتماعيًا ونفسيًّا وجسديًّا.

“في تلك الليلة أجبرني رحل يكبرني سنًا على دخول سيارته حيث اغتصبني. كان الأمر رهيبًا…” تتنّهد كلوديا لتضيف وعلامات الأمل تتفتّح على وجهها:” ولكن هذا العنف أثمر ابني الرّائع باتريك.”

وقت ذاك لم يكن سن كلوديا يتخطّى الستة عشر ربيعًا وكانت تعيش في تونس بلدها الأم. كانت أيقونة من الجمال ما جذب الجميع إليها. ما إن اكتشفت كلوديا موضوع حملها حتّى اتخذت قرارها بعدم إجهاض الجنين فلاقت دعمًا من أهلها وشقيقتها بلانش.

إن الحمل هو البداية الوحيدة للحياة. برغم تكوّن طفل كلوديا نتيجة العنف إلّا أن لا ذنب له في كل ما حصل. ومن هذا المنطلق قرّرت كلوديا الاحتفاظ بالطّفل. فهي التي تعرّضت لأبشع أنواع العنف تدرك جيّدًا ما معنى أن يتم تعنيف إنسان بريء وفي هذه الحالة طفل بريء.

سمي ابن كلوديا باتريك إذ إنه نال سرّ المعمودية في كنيسة القدّيس باتريك في لندن. العاصمة الإنكليزية كانت قد شهدت أيضًا على محاولة إجهاض كلوديا. فمن أقدم على اغتصابها حاول التعرّض لها مجددًا بعد سماعه خبر حملها مجبرًا إياها على الإجهاض. إلّا أن محاولاته باءت بالفشل ليولد باتريك في لندن وتولد معه حياة والدته المهنية في عالم السينما الإيطالية.

حيث إلتقت كلوديا بالمنتج الإيطالي فرانكو كريستالدي الذي سرعان ما وقع في حبها. طلب كريستالدي من كلوديا أن تبقي حملها سرًّا خوفًا من أي فضيحة وأعرب لها صراحة عن عدم رغبته بأن يعيش ابنها معهما. إلّا أن كلوديا أثبتت مجدّدًا مدى شجاعتها وتمسّكت بابنها رافضة أن يتم تفرقتهما.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
أنياز بينار لوغري
هجوم بالسكين قرب كنيسة في نيس والحصيلة ثلاثة ...
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
هيثم الشاعر
رئيس وزراء ماليزيا السابق في أبشع تعليق على م...
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
Medjugorje
جيلسومينو ديل غويرشو
ممثل البابا: "الشيطان موجود في مديغوريه، ولا ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً