Aleteia
الثلاثاء 20 أكتوبر
أخبار

تصادم بين كاهن وعائلة شاب انتحر بسبب ما قاله الكاهن في العظة!!!!

HOLENDERSKI KSIĄDZ O POLAKACH

Shutterstock

أليتيا - تم النشر في 02/01/19

ميشيغان/ أليتيا (aleteia.org/ar) قال الأب دون لاكويستا، خادم رعيّة سيدة الكرمل في ميشيغان، بعد جنازة شاب قرر ان يضع حدا لحياته التي لم تدم أكثر من ١٨ سنة: “أردت أن أخدم العائلة، كما أفعل في كلّ جنازة، لكنني لم أتمكن من أن أقدم لهم المشورة التي كانوا بأمس الحاجة اليها.”

ونشأ سوء تفاهم حول العظة التي قدمها الكاهن فيُقال ان الوالدَين طلبا منه قبل الجنازة الحديث فقط عن حياة الشاب وعدم التطرق الى الانتحار في حين قال هو خلال العظة ان الانتحار سيمنعه من الانتقال الى السماء.

لكن ذلك غير دقيق. تمحورت عظة الكاهن حول الانتحار ورحمة اللّه دون ذكر أيّة تفاصيل عن الشاب قائلاً ان “الرجاء موجود حتى لدى الذين قرروا وضع حد لحياتهم. ان وضع حد لحياتنا مخالف للّه الذي خلقنا ولجميع من يحبنا.”

وأضاف: “حياتنا ليست ملكنا لكي نقوم بما نشاء. أعطانا اللّه الحياة وعلينا الانتباه الى هذه الهديّة.”

“لا شيء، حتى الانتحار، قادر على فصلنا عن محبة اللّه غير المشروطة…”

غضب والدَي الفتى من تكرار فكرة الانتحار… طلبا فصل الكاهن وتحدثا عبر مواقع التواصل الاجتماعي عن ما حصل معهما بهدف تفادي تكرار ذلك مع عائلات أخرى.

تعتبر بعض الطوائف المسيحيّة ان الانتحار يعني ادانة فوريّة وأبديّة إلا ان الإيمان الكاثوليكي يقارب الموضوع من منظار آخر.

تعتبر الكاثوليكيّة ان رحمة اللّه دائماً موجودة حتى بالنسبة لأولئك الذين قرروا وضع حد لحياتهم. وتعترف الكاثوليكيّة بمدى تعقيد الصحة العقليّة والعاطفيّة والجسديّة للفرد الذي يقرر الانتحار.

واعترفت أبرشيّة ديترويت ان اختيار الأب لا كويستا مشاركة الحاضربن بتعاليم الكنيسة حول الانتحار أثرت بالعائلة علماً ان التشديد كان يجب أن يكون على الايمان باللّه.

في جميع الأحوال، غفل الكاهن عن الحديث عن رحمة اللّه علماً انه من الصعب جداً معالجة موضوع الانتحار من على المذبح خاصةً وان من أقدم على الانتحار هو شاب لا يتجاوز عمره الـ١٨ سنة.

وتجدر الإشارة الى ان ١٢٨ حالة انتحار تُسجل يومياً في الولايات المتحدة لأشخاص عندهم مشاكل نفسيّة أم لا. ويبدو ان الحالة المذكورة ناتجة عن تنمر جامعي.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
هيثم الشاعر
رسالة من البابا فرنسيس والبابا الفخري بندكتس ...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
غيتا مارون
بالفيديو: الحبيس يوحنا خوند: يا مار شربل عجّل...
depressed Muslim woman in Islam
هيثم الشاعر
فاطمة فتاة مسلمة رأت يسوع يرشّ الماء عليها قب...
غيتا مارون
إلى كل الحزانى والمتألمين… ارفعوا هذه الصلاة ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً