أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

Aleteia

صلاة رائعة لطفل المغارة…صلّوها في هذا الزمن المجيد فيجعل يسوع قلوبكم بيضاء

PRAYING CHILDREN
Isabel Pavia | Getty Images
Share

روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) ربّي يسوع، في زمن الحبّ والعطاء، زمن التجسّد،

حيث يصبح الله إنسانا ليصبح الإنسان إلهاً.

تُرسل السماء خالقها، وتستقبل الأرض من يقدّسها؛

ويتأله الإنسان، لأن الله يصبح ابن الإنسان،

وترتّل الملائكة بالمجد،

ويبلغ المجوس ملء الحقيقة بلقائهم طفل المذود، ويجد الرعاة الراعي الصالح.

” وتلد العذراء الكلمة الكائن قبل الدهور،

ولادة تفوق كلّ وصف،

وتقدّم الأرض المغارة لمن لا يدنى منه.

فافرحي أيتها المسكونة،

ومجّدي من شاء أن يظهر طفلاً جديداً،

إلهنا الذي قبل الدهور”.

شكراً يا يسوع، لأنك أصبحت صغيراً،

لكي نصبح نحن الصغار، قريبين إلى الله بك،

وجعلت روحك يصلّي فينا: ” أبّا أيّها الآب”.

لك المجد يا متجسّداً في حبّك.

آمين.

موقع الراهبات الفرانسيسكانيات مرسلات مريم في الشرق الأوسط

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

Newsletter
Get Aleteia delivered to your inbox. Subscribe here.