أخبار حياتية لزوادتك اليومية
إبدأ يومك بنشرة أليتيا! فقط ما تجدر قراءته
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

خطير…نصبوا تمثالاً للشيطان قرب شجرة الميلاد وطلبوا من الناس أن يعبدوه

مشاركة
امريكا/ أليتيا (aleteia.org/ar) وضعت مجموعة من الذين يمارسون العبادة الشيطانية تمثالهم الخاص في مبنى الحكومة في ولاية إلينوي الأميركية بمناسبة موعد الأعياد، وذلك بين شجرة عيد الميلاد وشمعدان.

ويُظهر التمثال ثعبانا ملفوفا حول ذراع ممدودة تحمل تفاحة. وهو أول منحوتة من تقدمة معبد الشيطان في شيكاغو.

من جهتها، لم تعترض حكومة الولاية على هذا الأمر بل قالت إن معبد الشيطان له الحق في أن يعرض تمثالا له تماما كالجماعات الدينية الأخرى، وذلك وفق المادة الأولى من الدستور الذي ينص على حق الأشخاص في التعبير عن مشاعرهم وأفكارهم.

ولاقى هذا الموقف العديد من الانتقادات عبر وسائل التواصل الاجتماعي، سيما من جماعة إلينوي لأجل الأسرة المناهضة للإجهاض.

وتأسس المعبد الشيطاني عام 2012 في مدينة سالم بولاية ماساتشوستس الأميركية، وعرّف عن نفسه بأنه مجموعة ذات المعتقدات غير التوحيدية، يهدف إلى تشجيع الخير والتعاطف بين جميع البشر.

ويقول إنه يستخدم صورا ورموزا شيطانية “لتعزيز قيم المادة الأولى في الدستور المتعلقة بفصل الكنيسة عن الدولة والحماية المتساوية.

ويمتلك المعبد 15 مقرا رسميا له في الولايات المتحدة الأميركية، وأكبرها موجود في ميشيغان.

وفي وقت سابق من هذا العام،  كشف المعبد الشيطاني النقاب عن تمثال ل” بافومت”، معبودهم، أمام مبنى الكابيتول في ولاية أركنساس.

ويقاضي معبد عبدة الشيطان، شركة نتفليكس الترفيهية الكبرى وشركة “ورانر براذر”، بتهمة إهانة الإله بافومت وتقديم أعضاء الجماعة بشكل سيء في أحد المسلسلات الجديدة.

 

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
جوان جاموس – أليتيا لبنان
أرز لبنان قد ينقرض
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.