أخبار حياتية لزوادتك اليومية
أخبار أليتيا دائماً جديدة... تسجل
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

لماذا يصلّي المسيحيون ناحية الشرق في حين أن الله موجود في كل الجهات؟ اليكم الجواب

مشاركة
 

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar) ان المسيح الذي نعبده هو شمس البر والشمس تشرق من الشرق ، وفي العهد القديم كان الاتجاه ناحية هيكل أورشليم لانه يمثل مكان وجود الله .

والكنائس الرسولية قد اصطلحت على التوجه في الصلاة ناحية الشرق .

اليكم ملخّص عن السباب حسبما جاء في مقال على نورسات.

 

أولاً : انه أمر مرتب أن يتجه كل المصلين إلى ناحية واحدة من إن يتجهوا فى اتجاهات مختلفة.

 

ثانيــاً :كان فردوس عدن في الناحية الشرقية.

ثالثــــــــــاً :لما ولد السيد المسيح مخلصنا الصالح ظهر نجمه فى الشرق .

 

رابعـــــــــا :إن السيد المسيح بعد قيامته جمع تلاميذه على جبل الزيتون وهو فى المشرق قبالة أورشليم.

 

خامســــــا :يذكر القديس اثناسيوس الرسولى أن من الأسباب التى توجب الاتجاه ناحية الشرق فى الصلاة ان يسوع لما علق على الصليب كان وجهه نحو الغرب , ومن هذا وجب علينا أن نتطلع إلى المصلوب إلى ناحية الشرق.

 

سادســــــا :أننا نتجه الى الشرق لنتميز عن اليهود الذين يصلون إلى جهة الغرب.

سابعــــــــاً :جاء فى كتاب السنن – وهو مجموع القوانين التى وضعها الرسل وهم مجتمعون فى العلية قبل ان ينتشروا للكرازة ما نصه : أن تكون صلاتهم نحو المشرق.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مساعدة أليتيا تتطلب دقيقة

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً