أليتيا

مذهل! هكذا تغلب طفل يبلغ من العمر 8 سنوات على السرطان

مشاركة
روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) بعد صراع مع المرض تحول طفل لا يتعدى عمره الثماني سنوات إلى بطل خارق بعد التغلّب على المرحلة الرابعة من سرطان الدماغ بمساعدة مركز القديس جود.

كان لدى كاميرون سكوت ورم شديد الخطورة ينتشر في عموده الفقري الذي تم تشخيصه على أنه ورم عصبي ميدولي” medullobastoma”.

والد الطفل ويندل سكوت قال عن قصة ابنه مع المرض: “إنه بطلي”.

من جهته قال كاميرون: “أشعر أني بصحة جيدة الآن وكأنني مررت بكل شيء”.

والدة كاميرون تاميكا سكوت التي رافقت طفلها في كل مراحل المرض وصفت التجربة بالصعبة: “كانت تجربة صعبة… لقد أظهروا لنا في البداية ظهره وعموده الفقري والتفت الطبيب الذي عاين الصور إلى الأطباء الآخرين وطلب إجراء صور أخرى… عندها بدأنا نشعر بالقلق. ”

خضع كاميرون لعملية جراحية لإزالة الأورام ، ثم تم إرساله إلى مركز القديس جود لمتابعة العلاج. في المركز اكتشف الأطباء أن كاميرون لم يكن مصابًا بورم واحد بل كان يعاني من أربعة أورام.

خضع الطفل البالغ من العمر ثماني سنوات لستة أشهر من الإشعاع والعلاج الكيميائي.

عقب أشهر من المرض والألم تمكن كاميرون من التغلب على السرطان بمساعدة مركز علاج القديس جود وأصبح بشجاعته مثالًا لكل طفل يخوض معركة مع المرض.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

النشرة
تسلم Aleteia يومياً