Aleteia
الثلاثاء 27 أكتوبر
نمط حياة

كان زوجها يحتاج إلى كلية فابتكرت طريقة لإنقاذ حياته وحياة الكثيرين

زيلدا كالدويل - أليتيا - تم النشر في 29/11/18

امريكا/ أليتيا (aleteia.org/ar) لم يكن عام 2014 في حياة كريستي كلاوي كغيره… ففي تلك السّنة علمت ابنة ولاية جورجيا الأمريكية أن زوجها راليغ وهو ضابط في الشّرطة في حالة ماسة إلى زرع كلية.

لسنوات كانت ستطول فترة انتظار الزوجين لكلية. أمّام هذه السنوات الطوال وغياب ولو بصيص أمل في حصول زوجها على كلية وبالتالي تضاؤل فرص عيشه لجأت كريستي إلى ابتكار وسيلة جديدة لإنقاذ حياة زوجها.

جمعت كريستي عائلتها والتقطت صورة لها وحمّلتّها على صفحتها على الفيسبوك تحت عنوان:”والدنا يحتاج إلى كلية.”

سرعان ما انتشرت الصورة بشكل جنوني على وسائل التواصل الإجتماعي وحتّى وسائل الإعلام المرئية والمسموعة. وبحسب فوكس نيوز فقد أعرب أكثر من الف شخص عن رغبتهم بتقديم كلية لراليغ.

بعد مرور 10 أشهر على انتشار الصّورة وجد راليغ متبرع يعيد له الحياة.

عقب نجاح فكرة كريستي عملت الزوجة على مساعدة الآلاف من مرضى الكلي. كريستي نشرت أسماء وصور المرضى على الفيسبوك آملة أن يحصل الجميع على متبرّع.

“أدركت أن لصفحتنا  على الفيسبوك عدد كبير من المتابعين الراغبين بتقديم المساعدة لذلك قررت منح الكثيرين فرصة لمساعدة بعضهم البعض.”

منذ انطلاق الصّفحة تمكنت كريستي من إنقاذ 23 حياة.

“لم نكن نعلم أن الصّفحة ستحقق كل هذا… الأمر يمس قلبي.” قال راليغ.

يحصل نحو 17000 مريض سنويًّا على كلية بحسب جمعية الكلية الوطنية فيما يموت 12 شخصًا يوميًا بانتظار كلية!

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
حياة
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً