Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الخميس 29 أكتوبر
home iconأخبار
line break icon

عذّب الكاهن وكاد يقتله وبعد سنين ولدت امرأته طفلاً وجاء به إلى الكاهن وهذا ما قاله له

Mgr Xavier de Maupeou © DR

سيلفان دوريان - أليتيا - تم النشر في 29/11/18

البرازيل/ أليتيا (aleteia.org/ar) في ظلّ هيمنة الديكتاتورية العسكرية القاتمة على البرازيل ما بين عامي 1964 و1985 سطع بصيص أمل جراء أعمال رحمة نشط بها الأب كزافييه دو موبيو من خلال خدمته الفقراء والمعدمين. أمام ما عاينه من ظلم رفض الكاهن الصّمت لا بل حرص على تسمية الأمور بأسمائها من دون خوف أو تردد حيث انتقد بشدة تقاعص جهات كنسية تجاه المشاكل التي يواجهها أفقر الفقراء والمعدمين وضحايا الاستبداد وأحفاد العبيد على حد تعبير الكاهن كزافييه.

إلّا أن الكاهن الذي اعتاد التحدث صراحة عن المشاكل الاجتماعية والمطالبة بحقوق المظلومين بإصرار لم يتمتع بالطلاقة عينها في الحديث عن حياته… الرّجل الذي علّق على سيامته كاهنًا بالقول إنّه لا يتمتّع بالمؤهلات التي تجعل منه كاهنًا نجد اليوم نبذة عن يومياته دونتها ابنة أخيه إيزابيل كولسون.

عين السّلطة ترصد الكهنة “الحمر”

ما لبث أن وصل الأب كزافييه إلى البرازيل حتّى شهد على الانقلاب العسكري الذي قلب البلاد رأسًا على عقب عام 1964. سرعان ما لوحظ مدى تأثّر القيادة العسكرية الجديدة بالشّيوعية واعتبارها الكهنة مثال كزافييه مصدر خطر. من جهته عمل الأب كزافييه على تشجيع الفلاحين الضعفاء على تشكيل جماعة متماسكة في مواجهة التّجار الكبار. خلال تلك المرحلة من التاريخ كان من النادر أن يملك الفلاحون الصّغار إثباتات رسمية لامتلاكهم الأراضي الزراعية التي يعملون بها.

في معظم الأحيان تم تناقل هذه الأراضي الزراعية من جيل إلى آخر عن طريق اتفاق شفهي الأمر الذي عقّد مهمة حصول أصحاب الأراضي على أي وثيقة تثبت تملكّهم لهذه الأراضي الزّراعية خلال فترة الحكم العسكري. وكان الأب كزافييه قد شجّع أحد الفلاحين على الحصول على وثيقة قانونية تثبت أن الأرض هي ملك له ليجيبه الأخير متشائمًا:” أثبت لي أولًا أن القميص الذي ترتديه هو ملك لك.”

تكتيكات لصوص الأراضي

سرعان ما انقلب إهمال المزارعين بالحصول على وثائق رسمية تثبت تملّكهم لأرضهم ضدهم. الفلاحون الصّغار وجدوا أنفسهم في مواجهة لصوص بارعين. القيمون على السّلطة تمكنوا من إقناع المزارعين في الحصول على الماشية مقابل دفعات شهرية ليعود القيميون ويطلبون من المزارعين أراضيهم مقابل الماشية.

في ظل هذا الفساد الإداري عمل رجالات السلطة على إزالة مدرسة من قرية ما على سبيل المثال ما يدفع بالأطفال إلى النزوح باتجاه المدينة فيما تعمل أمّاتهم على الانتقال للعيش في ضواحي المدينة. ما يلبث أن يقصد الآباء المدينة لزيارة أبنائهم حتّى يفقدون حق العودة إلى أرضهم.

في مواجهة هذه “الحيل” الخسيسة شكّل تضامن المزارعين الطريقة الوحيدة للمقاومة.

يذكر الأب كزافييه جيّدًا تلك الحادثة التي عملت خلالها السّلطة على تهجير إثنين من ممثلي القرية من أرضهم وبيتهم إلّا أن تضامن جميع أبناء القرية معهم ووقوفهم يدًا بيد في وجه هذا القرار أفشل مخطط السّلطة.

عملية تفتيش في مبنى الرّعية

في وقت لاحق تمّ اتهام رعيّة الأب كزافييه بالتّخريب ما دفع بالقوات الحكومية إلى تفتيش المكان.

تمكّن الأب كزافييه من الفرار من قبضة القوات الأمنية بفضل خطة رئيس الأساقفة المسؤول عن الأب كزافييه إلّا أن الأخير قرّر تسليم نفسه للشرطة في وقت لاحق لإثبات براءته. هذا وقد علم رئيس الأساقفة من خلال سيّدة تربطها علاقة بالكنيسة إنه قد تم تعذيب كاهن يدعى أنطونيو طوال اللّيل. وكانت هذه السّيدة قد سمعت أحد عناصر الشّرطة يتباهى بضرب وتعذيب أحد الكهنة.

وفي اليوم التّالي توجه الأب كزافييه مباشرة إلى مركز الشّرطة برفقة رئيس الأساقفة الذي قال : أسلمكم الأب كزافييه في صحة جسدية وعقلية جيّدة.” كلام رئيس الأساقفة أنقذ الكاهن من التّعذيب. إلّا ان ذلك لم ينجّه من معاملة السّجان السّيئة. فعلى سبيل المثال في حال أراد الكاهن التوجّه إلى الحمام كان يرافقه عنصرا شرطة… يخبر الأي كزافييه أن احد عناصر الشّرطة سأله إن كان يذكره فقد احتفل بزواجه العام الماضي. الشّرطي أضاف متوجّهًا إلى كزافييه أنّه رزق بطفل ويتمنّى أن يعمّد على يده فور خروجه…

هذا ولا تزال اوضاع المزارعين في البرازيل والفراء والمعدومين جد سيئة على الرّغم من مرور السّنوات حيث تشهد البرازيل في أيامنا الحالية على مقتل عشرات المزارعين بسبب الحرب على ملكية الأرض.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Top 10
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
غيتا مارون
صلاة رائعة كتبها الشهيد اللبناني فتحي بلدي
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
PAPIEŻ FRANCISZEK
الأب فادي عطالله
قداسة البابا والمثليين الجنسيين
José Manuel De Jesús Ferreira
عون الكنيسة المتألمة
بيان عون الكنيسة المتألمة حول مقتل الأب خوسيه...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً