أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

Aleteia

معجزة خارقة يوقّع عليها البابا…والقديسة ستكون شفيعة مرضى السرطان

VENERABLE,MARIA GUADALUPE ORTIZ
Share

الفاتيكان/أليتيا(aleteia.org/ar)أعلن الفاتيكان في 9 حزيران أنّ البابا فرنسيس وقّع مرسوما يصادق فيه على معجزة نُسبت إلى شفاعة ماريا غوادالوبي أورتيز دي لاندزوري فرنانديز دي هيريديا (1916-1975)، وهي عضو في ال”أوبس داي”.

والمعجزة هي كناية عن شفاء أنطونيو خيسوس مدريد، البالغ حينها 76 عاما، من سرطان في الجلد قرب عينه اليمنى عام 2002.

وفي إحدى الليالي، وقبيل بضعة أيّام من العملية الجراحية التي كان سيخضع لها، لجأ أنطونيو إلى شفاعة ماريا غوادالوبي بإيمان وطلب منها ألا يتطلّب منه الأمر الخضوع إلى عملية جراحيّة. وفي صباح اليوم التالي، كان الورم الخبيث قد اختفى بالكامل.

وتم تأكيد الشفاء بعد عدّة زيارات طبيّة. ولم يظهر سرطان الجلد من جديد بعد شفائه منه. وتوفي أنطونيو عام 2014، عن عمر يناهز ال88 عاما، نتيجة مرض في القلب، بعد مرور 12 عاما على المعجزة.

ووصف رافع ملف دعوى القداسة الأب أنطونيو رودريغز دي ريفيرا، غوادالوبي بأنّها “امرأة مغرمة بالله، وممتلئة بالإيمان والرجاء، وقد ساعدت الآخرين في حاجاتهم الروحيّة والماديّة من خلال عملها وإيجابيّتها. كان الفرح يملأ كل ما تقوم به، وقد تجلّى ذلك أيضا لدى مواجهتها لظروف أكثر صعوبة”.

ولدت ماريا غوادالوبي في مدريد، إسبانيا في 12 كانون الأول عام 1916، وتوفيت في بامبلونا، إسبانيا، في 6 تموز عام 1975.

 

العودة الى الصفحة الرئيسية 

Newsletter
Get Aleteia delivered to your inbox. Subscribe here.