أليتيا

الزواج المثلي ممنوع!!!

Syda Productions/Shutterstock
مشاركة
تايوان/ أليتيا (aleteia.org/ar) رفض الناخبون في تايوان تشريع الزيجات المثلية في سلسلة استفتاءات أجريت السبت. وأيدّوا أيضاً التعريف عن الزواج كاتحاد رجل وامرأة.

بالمقابل، كانت محكمة عليا قد حكمت خلال السنة الفائتة لصالح الزيجات المثلية، وأمرت بتشريعها.

شكلت مسألة الزواج محور ثلاثة استفتاءات منفصلة أجرتها يوم السبت ثلاث مجموعات متنازعة. سألت المجموعات المحافظة إذا كان يجب أن يبقى القانون الحالي – الذي يعرّف عن الزواج كاتحاد بين رجل وامرأة في القانون المدني التايواني – كما هو من دون أن يُغيَّر، فيما طالب الناشطون المثليون بتعديل قانون الزواج ليشمل الأزواج المثليين. فأظهرت النتائج أن الناخبين دعموا المجموعات المحافظة “المؤيدة للعائلة”.

وكانت الحكومة أعلنت أن استفتاءات السبت لن تؤثر على إحداث التغييرات التي أمر بها قرار المحكمة. الآن، من المتوقع أن تسنّ السلطات قانوناً خاصاً من دون تعديل القانون المدني. وقد تتمثل إحدى النتائج المحتملة في إعطاء الأزواج المثليين الحماية القانونية من غير السماح لهم بالزواج.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً