أليتيا

لا يخدعنّكم أحد بأن زواجه مثالي

COUPLE FIGHTING
Shutterstock
مشاركة
روما/ أليتيا (aleteia.org/ar)  “أعرف عدة زيجات سعيدة، لكنني لا أعرف ولا حتى زواجاً متناغماً واحداً. هدف الزواج برمته هو الكفاح والاستمرار عند اللحظة التي يصبح فيها عدم التوافق أكيداً. لأن الرجل والمرأة يكونان متنافرين”. – غ. ك. تشيسترتون
تكثر النُكت عن الزواج. ولكن، بغض النظر عنها، تُعتبر النزاعات الزوجية واقعاً خطيراً. لا يخدعنكم أحد بأن زواجه مثالي لأن لا أحد ينشر جوانب حياته السلبية على الإنترنت. يدّعي بعض الأزواج أن آراءهم لم تختلف طوال حياتهم الزوجية. ولكن، هذا غير معقول لأنه من الصعب أن نصدّق أن الله خلق شخصين متشابهين تماماً لدرجة أن آراءهما تتطابق على كافة الصعد!
المقصد هو أنه لا بد من حلّ الخلافات، حتى ولو كانت صغيرة، لأنها إذا عظمت، انفجرت يوماً ما كالبركان.
إليكم بعض النصائح المفيدة التي تساعدكم على تخطي الخلافات الزوجية. وإذا كنتم سعداء في زواجكم، فمن شأن هذه القائمة أن تقيكم من المشاكل.

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً