أليتيا

قاموا باختبار حول تأثير الـ WI-FI على حياة الانسان…فحصوا كريات الدم وما شاهدوه مرعب

مشاركة
أمريكا/أليتيا(aleteia.org/ar)نشر الدكتور لونا هيرمان المتخصص بالأمراض القلبية فيديو قصير على موقع يوتيوب يشرح من حلالها مدى تأثير الموجات الكهرومغناطيسية على دم الإنسان وبالتالي صحته.

إليكم أبرز ما قاله وكشفه الطبيب:

إذا وضعنا عيّنة من الدماء تحت المجهر فسنلاحظ ان خلايا الدم أشبه بدوائر متباعدة وغير متداخلة. وهذا ما حصل فعلًا عند معاينة عيّنة دموية تعود إلى رجل تطوع لإجراء اختبار هدفه معرفة مدى تأثير الموجات الكهرومغناطيسية على دم الإنسان.

عقب تبادل الرجل اتصالًا عبر هاتف جوال لمدة 15 دقيقة تم سحب عينية دموية من جسده مرّة ثانية ووضعها تحت المجهر.

ما إن اطلع الخبراء على عيّنة الدم حتّى لاحظوا أنها أصبحت متلاصقة ومتداخلة.

هذا التشوه في الخلايا عادة ما يؤدي إلى تباطؤ تدفق الدم إلى الأنسجة وبالتالي تراجع مستوى الأكسجين في كامل أنسجة الجسم.

هذا التلاصق والتداخل والتشوه في خلايا الدم عادة ما يحدث في حالات إصابة المرء بالسرطان.

الطبيب أوضح أن هذه الموجات لا تخرج فقط من الهواتف بل من الWi-Fi المنتشر في كل مكان والسيارات… الطبيب حذّر من أن هذه الموجات موجودة في أجوائنا طيلة الوقت من خلال الأجهزة الإلكترونية كافة.

كذلك ربط الطبيب ما بين التهاب الأسنان واللثة وأمراض القلب.

الطبيب ذهب إلى ما هو ابعد من ذلك حيث حذّر من عدد من المواد الكيمائية التي قد تؤثر على صحة الشرايين وبالتالي صحة القلب مثال تلك الموجودة في العطور والمواد البلاستيكية والمبيدات.

وبحسب الطبيب فقد أظهرت الدراسات أن وقود الطائرات هو أحد اسوء السموم الموجودة في المياه. كذلك حذّر الطبيب من أنواع معينة من المضادات الحيوية التي قد تؤثّر سلبًا أيضًا على سلامة القلب موضحًا أن هذه المضادات الحيوية قد تكون في عدد من المأكولات التي نتناولها مثال اللحوم وغيرها.

كذلك حذّر الطبيب من مادة ” بوتيل هيدروكسي تولوين ” (BHT). هذه المادة موجودة في عدد من الرقائق مثال رقائق الأرز الخالية من الغلوتين وغيرها من الرقائق. الطبيب قال إن هذه المادة مسرطنة.

العودة الى الصفحة الرئيسية 

 

 

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً