أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

Aleteia

حاصرتهم النيران وكادوا يموتون فقرروا دخول الكنيسة والصلاة…ما حصل بعدها كان معجزة بالفعل

Share

 كاليفورنيا /أليتيا(aleteia.org/ar)في كاليفورنيا، نجا 30 شخصا، أثناء اندلاع الحرائق المميتة، بدخولهم إلى كنيسة.

وفي حين حاول الآلاف من رجال الإطفاء إخماد الحرائق الأكثر خطورة في تاريخ كاليفورنيا، ارتفع عدد القتلى إلىما يزيد عن ستين وسجل أكثر من 631 شخص في عداد المفقودين. ووصف شريف مقاطعة بوت ما حصل ب”الفوضى الاستثنائية”.

وامتد الحريق المسمى “كامب فاير” أي مخيم النار إلى ماغاليا، حيث كان القس دوج كراودر يحاول إجلاء نحو 30 شخصا من السكان في السيارات، إلا أنهم لم يفلحوا بسبب غضب النيران التي اجتاحت المكان.

“كنا نستعد إلى المغادرة ولكننا لم نستطع. إذ نشبت حرائق مدمرة في الغابات ومن حولنا”.

فقام دوج و4 مسيحيين آخرين بإدخال السكان المتبقين إلى كنيستهم. وكانت النيران تشتعل وتزداد من حولهم وقد انفجرت الآلاف من اسطوانات البروبان من متجر معدات مجاور. بقي دوج والسكان طوال الليل في الكنيسة وهم يصلون.

وفي صباح اليوم التالي، استطاع الجميع الخروج من الكنيسة، آمنين وسالمين. لم يتأذى أحدا منهم، لكن المدينة تدمرت.

وتضم ماغاليا 12000 شخصا. دمرت بشكل كامل بسرعة. وتعمل الكنيسة على تأمين الطعام للمجتمع ومساعدة الناس في أعمال التنظيف. ويعمل دوج على أن تصبح الكنيسة “مركزا اجتماعيا لعودة الناس شيئا فشيئا وتفحص ممتلكاتهم المحروقة”.

“ستستغرق عودة المدينة إلى ما كانت عليه الكثير من السنوات. لكن الكنيسة ستبقى موجودة طيلة هذه الفترة وستمارس مهامها”.

 

العودة الى الصفحة الرئيسية 

Newsletter
Get Aleteia delivered to your inbox. Subscribe here.