أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

Aleteia

فيديو غير مقبول وتصرّف اشبه بتصرّف الوحوش…ما فعلته هذه المعلّمة بالطفلة “جوري” لا يمكن تصوّره

Share

مصر/ أليتيا (aleteia.org/ar) ضجَّت مواقع التواصل في مصر، بفيديو مؤلم، يظهر قيام معلّمة في إحدى الحضانات في محافظة الإسكندرية بتعذيب طفلة، غير آبهة ببكائها.

وحصد الفيديو (الذي لن نعرضه) موجة غضب واسعة، لا سيما أن المعلمة تفننت في أساليب التعذيب والإهانة الجسدية، ما دفع بالسلطات إلى التحرك.

وبحسب العربية، أصدرت مديرية التضامن الاجتماعي بالإسكندرية قراراً بغلق حضانة “جنة الطفل السعيد” بعد انتشار فيديو التعذيب تحت عنوان تعذيب أطفال بحضانة بفكتوريا عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وتمت معاينة المكان نهار السبت من قبل فريق التدخل السريع وإدارة الأسرة بالمديرية للتأكد من حقيقة ما ورد بالفيديو وعلاقة الحضانة المذكورة بالواقعة وتاريخ تصوير الفيديو وإجراء مقابلات مع الأطفال وأسرهم.

كما قامت المديرية بمحضر في قسم شرطة الرمل لإحالة المتورطين في الفيديو المنتشر على وسائل التواصل الاجتماعي إلى جهات التحقيق.

الطفلة الضحية تدعى جوري محمود إبراهيم عبد القوي تبلغ من العمر 4 سنوات.

وتبين أن مشرفة بالحضانة هي من قامت بالتعذيب فيما قامت المشرفة الأخرى وهي شقيقتها بتصوير الواقعة عبر هاتفها الجوال، وعلم والد الطفلة بالواقعة، من خلال نشر بعض أولياء أمور أطفال الحضانة للفيديو على مجموعة خاصة بهم عبر تطبيق “الواتساب”.

نصلي كي يحمي الله أولادنا من تصرفات مشابهة، وعلى الأهل الانتباه جيداً قبل تسجيل أولادهم في اي حضانة.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

Newsletter
Get Aleteia delivered to your inbox. Subscribe here.