أليتيا

عليك إزالة صورة العذراء من أمام بيتك فوراً والعجوز تردّ: “الأفضل أن تقتلوني قبل نزعها”

مشاركة
روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) يعبّر البعض منا عن الاعتزاز بفريق رياضي مفضل فنعلّق علَمَه أمام بيتنا. وتعبر امرأة من برادنتون عن اعتزازها بالتعبير عن إيمانها، لكن صورةً للعذراء مريم أمام بيتها تنتهك قوانين المكان الذي تعيش فيه. رغم ذلك، لن تزيلها.

تبلغ ميلي فرنسيس من العمر 85 عاماً. تقول أن الإيمان والصلاة هما اللذان أنقذاها. فقد خضعت لعملية جراحية خطيرة في القلب ونجت. لدى ميلي حديقة صلاة في الفناء الخلفي، وصورة للعذراء مريم أمام البيت.

تظن جانيت نوفاكوفسكي، مديرة الملكية، أنه يجب إزالة اللوحة، لكن ميلي ترفض إزالتها. تقول: “لستُ آبه إن قتلوني”، وتعتبر أن ما يمارس بحقها هو تمييز وإزعاج.

ميلي مصممة على بقاء اللوحة، لكن مديرة الملكية لم تذكر التبعات في حال رفضت ميلي إزالة لوحة العذراء مريم.

نصلي كي يحمي الله هذه العجوز ويشدد ايمانها في تامبا الامريكية، فعذراء غوادالوبي هي أم الجميع، ومن المحزن أن تصبح صورة العذراء مريم مصدر ازعاج للآخرين.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مساعدة أليتيا تتطلب دقيقة

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً