أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

Aleteia

كان في اتصال مع زوجته حين بدأ جزّار كاليفورنيا بقتل العشرات…كان أوّل الواصلين إلى مكان المجزرة فحصلت الفاجعة

Share

أمريكا/ أليتيا (aleteia.org/ar) هرع رون هيلوس إلى حانة ومطعم “بوردرلاين بار آند جريل” بضاحية “ساوزند أوكس” مساء الأربعاء الفائت استجابة لنداء ملح. قبل دخوله الحانة حيث استعر إطلاق الرصاص كان يتحدث هاتفيا مع زوجته.

“علي أن أذهب ، أنا أحبك. يجب أن أذهب لأداء واجبي”.

في تمام الساعة 23:20 بالتوقيت المحلي وقع الحادث في حانة ومطعم “بوردرلاين بار آند جريل” على بعد 65 كيلومترا شمال غرب مدينة لوس أنجلس حيث قام جندي سابق في سلاح مشاة البحرية الأمريكية يشتبه في إصابته بإضطرابات عقلية، بقتل 12 شخصا في هجوم على حانة مكتظة في كاليفورنيا.

كان هيلوس وضابط حراسة الطرق السريعة في كاليفورنيا أول ضابطين يصلان إلى الموقع  بعد الساعة 11:20 مساءً بقليل.

قائد شرطة مقاطعة فينتورا جيوف دين قال:”تبادلا اطلاق النار على الفور مع المشتبه به الذي أطلق النار على الرقيب هيلوس عدة مرات.”

وكان العريف رون هيلوس، من شرطة فينتورا، الذي توفي في المستشفى بعد ذلك، يسعى إلى دخول موقع الحادث مع فرد دورية من الطريق السريع المحلي عندما أطلق المهاجم النار عليه النار أكثر من مرة.

وقال دين: “كان هيلوس يعرف المخاطر ، لكنه كان يعلم ، كما نفعل جميعا ، لماذا نخدم. رون كان رقيبًا شريفًا ومجتهدًا ومخلصا. كان ملتزمًا تمامًا. لقد أعطى كل شيء. والليلة … توفي بطلًا. لقد دخل لإنقاذ أرواح الآخرين”.

ويخدم هيلوس، وهو زوج وأب لطفل، في الشرطة منذ 29 عاما وهو مدرب محترف للرماية بالسلاح، وكان من المقرر أن يتقاعد العام المقبل.

“كان رجلاً لا يصدق… لقد كان متعلمًا ومدربًا ومرشدًا وقائدًا. سيشعر الجميع بالفراغ الذي سيتركه غيابه.” قال النقيب غاركو كووردجيان.
وأفادت تقارير بأن نحو 200 شخص كانوا موجودين داخل الحانة وقت الهجوم لحضور حفل موسيقي لطلاب بالجامعة.

 

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

Tags:
موت
Newsletter
Get Aleteia delivered to your inbox. Subscribe here.