أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

التأمّل بالإنجيل اليومي بصوت الخوري نسيم قسطون ليوم الثلاثاء من أسبوع تجديد البيعة في ١٣ تشرين الثاني ٢٠١٨

مشاركة

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar) الثلاثاء من أسبوع تجديد البيعة

 

قالَ الرَبُّ يَسوع: “أَلحَقَّ ٱلحَقَّ أَقُولُ لَكُم: أَنَا هُوَ بَابُ الخِرَاف. جَمِيعُ الَّذينَ أَتَوا قَبْلِي هُمْ سَارِقُونَ ولُصُوص، ولَمْ تَسْمَعْ لَهُمُ الخِرَاف. أَنَا هُوَ البَاب. فَمَنْ يَدْخُلْ مِنِّي يَخْلُصْ، يَدْخُلْ ويَخْرُجْ ويَجِدْ مَرعًى. السَّارِقُ لا يَأْتِي إِلاَّ لِيَسْرِقَ ويَذْبَحَ ويُهْلِك. أَنَا أَتَيْتُ لِتَكُونَ لِلخِرَافِ حَيَاة، وتَكُونَ لَهُم وَافِرَة”.

 

 

قراءات النّهار: عبرانيّين ٨:  ٧-١٤ / يوحنّا ١٠ : ٧-١٠

 

 

التأمّل:

 

“أَنَا أَتَيْتُ لِتَكُونَ لِلخِرَافِ حَيَاة، وتَكُونَ لَهُم وَافِرَة”!

يا لها من آيةٍ تحمل إلينا الكثير من الرّجاء وتمنحنا الكثير من القوّة!

فمن آمن بالربّ وآمن بعطائه اللامتناهي لن يستسلم أمام واقع الضيقات والصعوبات لأنّ الحياة هي هبةٌ من الله لا مجرّد وقتٍ يمضيه الإنسان رغماً عنه متمنّياً نهايته بسرعة!

من تعامل مع الحياة كفرصةٍ للتحضير للسعادة الحقيقيّة سيجد معنًى لكلّ حدث يختبره ولو كان ظاهره حزيناً أو مؤلماً…

فخيبات الأمل هي دروسٌ كما الفشل الّذي يعلّمنا السبل الأفضل والأبقى للنجاح بمجرّد أن نقطف منه العبر!

يعرض الربّ يسوع ذاته كمدخلٍ إلى الحياة الحقيقيّة فكم هي أجمل الحياة إن نظرنا إليها بعينيّ الربّ يسوع وكم هي أصدق إن أصغينا إلى ما فيها بأذنيّ الربّ وكم هي أرحم إن تعاملنا معها بقلب الربّ وكم هي منطقيّة إن حللناها بذهن الربّ!

 

الخوري نسيم قسطون – ١٣ تشرين الثاني ٢٠١٨

https://plus.google.com/113755694827547755416/posts/191Tdu3UXeQ

 

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

النشرة
تسلم Aleteia يومياً