أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

Aleteia

صرخوا ألله وأكبر… مقتل عشرات المسيحيين في هجوم على إحدى الأسواق

Share

 

 نيجيريا / أليتيا (aleteia.org/ar) نفذت جماعة إسلامية هجوما على سوق في ولاية كادونا، شمال وسط نيجيريا، في 18 تشرين الأول، أدى إلى مقتل عشرات المسيحيين. وبدأ رجل يصرخ “سارق!”، بهدف إثارة البلبلة والفوضى وإنشاء جو مناسب للهجوم على المسيحيين، بحسب ما وصفه شهود عيان لصحيفة مورنينغ ستار نيوز.

“دق مسلم ناقوس الخطر وصرخ منذرا بوجود لص في السوق، ما أدى إلى حصول بلبلة متنامية، وردد مسلمون آخرون عبارة “الله أكبر” وتم الاعتداء على المسيحيين، فأحرقوا منازلهم ومتاجرهم”.

وقد تم توثيق الحادثة عبر فيديو انتشر عبر موقع تويتر وأظهر حالة الفوضى التي حصلت في السوق.

وقال القس جايمس مور إن المهاجمين أضرموا النار في كنيسة تابعة لحركة الشاروبيم والسيرافيم.

“كان هدف هؤلاء الشباب الاعتداء على المسيحيين، فانكبوا على أعمال القتل والنهب والحرق.

وزار حاكم ولاية كادونا ناصر الرفاعي المحلة في 19 تشرين الأول وأكد الحصيلة المؤقتة: 55 شخصا قتلوا خلال أعمال الشغب هذه.

وقال: “هذا البلد لنا جميعا. وهذه الولاية كذلك. لن يطرد أحد الآخر. ينبغي أن تتعلموا العيش مع الجميع، بسلام وعدالة”.

وقد أشار زعيم المجتمع المسيحي في كاسوان ماجاني لوك وازيري إلى أن 12 مسيحيا قتلوا في 26 شباط في هذه المنطقة. وقال: “المحزن هو أن الشرطة تعلم أن إسلاميي المنطقة تسلحوا بغية الاعتداء علينا، ولكنهم لم يتخذوا أي إجراءات لتوقيفهم”.

من جهته، يعتمد حاكم ولاية إيكيتي بيتر فايوس على الله. ويقول: “فليتدخل الله في كادونا ويضع حدا نهائيا لأعمال القتل هذه”.

في نيجيريا، يشكل المسيحيون 51،3% من السكان، فيما يشكل المسلمون الذين يعيشون بشكل رئيس في شمال البلاد ووسطها نسبة 45% فقط.

 

 

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

Aleteia's Top 10
  1. Most Read
Newsletter
Get Aleteia delivered to your inbox. Subscribe here.