Aleteia
الأربعاء 21 أكتوبر
أخبار

أراد إقفال ستارة الشرفة فسقط من الطبقة التاسعة… هاروت وحيد والديه ضحية العاصفة

يسوعنا - تم النشر في 27/10/18

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar) لم تمر العاصفة التي ضربت لبنان في الامس على عائلة هوسيكيان بسلام، بل كانت خسارتها كبيرة بفقدان وحيدها، بعدما زلت قدمه اثناء وقوفه على شرفة منزله لإقفال الستارة… سقط هاروت من علو 9 طبقات لافظاً آخر أنفاسه على الفور، تاركاً والديه وشقيقته في وضع يرثى لهم.

زلة قدم قاتلة

عند نحو الساعة الثانية والنصف من بعد ظهر امس كان الموت بانتظار هاروت على شرفة منزله في منطقة برج حمود، والده رافي المفجوع بفقدان فلذة كبده تحدث لـ”النهار” والدموع تخالط كلماته، حيث قال: “كان كل حياتي، ربيّته 28 سنة، وخسرته في ثانية. كنت في العمل حين وقعت الكارثة، خرج هاروت الى الشرفة لاغلاق الستارة بعد هبوب العاصفة، الارضية كانت ممتلئة بالماء، وحافة الشرفة منخفضة، زلّت قدمه ليسقط ومعه املي في العيش، لا بل لا اعلم كيف ساكمل ما تبقى لي من عمر من دون رفيق دربي”.

خبر صاعق

لم ير رافي ابنه في الامس، فكما قال: “انا امتلك فرناً في برج حمود، اقصد عملي عند الساعة الخامسة والنصف صباحاً، اما هاروت فيمتلك محلاً للتزيين النسائي في نفس المنطقة، مساء اليوم الذي سبق موته سهرنا معاً واطلعني على قلقه بسبب الضائقة في عمله مع تراجع نسبة الزبائن، طلبت منه ان يتفاءل فلا بد للظروف ان تتغير، لكن للاسف لم يمنحه الزمن وقتاً لذلك”. واضاف “وصلني خبر موته الذي سقط كالصاعقة عليّ، اذ كيف لي ان استوعب ان الشخص الذي كان يعني لي الحياة، فارقني، فانا وهاروت نسكن وحدنا في البيت، شقيقته متزوجة ووالدته في منزل آخر”.

غداً سيحتفل بالصلاة لراحة نفس هاروت عند الساعة الأولى من بعد الظهر في كنيسة سيدة العذراء للارمن الارثوذكس في برج حمود، قبل أن يوارى الثرى في مدافن العائلة في نفس المنطقة… رحل هاروت تاركاً حسرة والم في قلب كل من عرفه… رحل قبل ان يفرح والده بزفه على عروسه، ليرغم على زفه الى مثواه الاخير.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
موت
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً