أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

هل نجح ترامب في حماية مسيحيي الشرق؟

مشاركة

أمريكا/ أليتيا (aleteia.org/ar) يُسلط الرئيس الأميريكي الضوء على سياسات الشرق الأوسط التي يدعمها المسيحيون الأميريكان في سعيه الى تنشيط قاعدته الانجيلية قبيل انتخابات الشهر المقبل.[/b]

براينت هاريس – المونيتور

عنكاوا كوم – ترجمة رشوان عصام الدقاق

يُغمض الرئيس الأميريكي دونالد ترامب عينيه أثناء الصلاة مع القس أندرو برونسون بعد الإفراج عنه أثر عامين من الإعتقال في تركيا. جرى اللقاء في المكتب البيضوي للبيت الأبيض في واشنطن يوم 13 تشرين الأول الجاري.

مع دعم الرئيس ترامب للانجيليين قبل الانتخابات النصفية في الشهر المقبل، يسعى البيت الأبيض الى تنشيط قاعدة الحزب الجمهوري من خلال تسليط الضوء على معاملة إدارته الخاصة لمسيحيي الشرق الأوسط واسرائيل.

وبعد فترة وجيزة من الكشف عن استطلاعاً للرأي أجرته وكالة رويترز في الشهر الماضي حيث ظهر انخفاظاً في شعبية ترامب بين الانجيليين من 73% في بداية رئاسته الى 62% في شهر آب الماضي، حذرَّ نائب الرئيس مايك بنس حشداً من المسيحيين الانجيليين بأنه يجب عليهم تجاوز طاقة اليسار الأميريكي وحماسهم وشغفهم حيث يُهدد الديمقراطيون بالسيطرة على الكونكرس.

وكجزء من عرضه لقِمة الناخبين السنوية لمجلس البحوث العائلي المحافظ اجتماعياً في شهر أيلول الماضي، أشاد بنس بالجهود المبذولة لتأمين الإفراج عن القس أندرو برونسون من الحجز في تركيا وإنتقال السفارة الأميريكية الى القدس والمساعدات المباشرة للمسيحيين العراقيين. وضمتْ التشكيلة أيضاً كل من وزير الخارجية مايك بومبيو وسفير الحرية الدينية المتجوّل سام براونباك وجاكلين فوناري إبنة برونسون.

الصفحات: 1 2 3

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً