Aleteia
الثلاثاء 27 أكتوبر
نمط حياة

مصدر السعادة بالنسبة إلى هذا الميلياردير الأمريكي قد يفاجئكم...كان فقيراً جداً فتعلموا منه

Wikipedia

ريتا الخوري - أليتيا - تم النشر في 24/10/18

روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) هل المال مؤثر في سعادة الفرد حقا؟ وأين هي السعادة الحقيقية؟ وما هي الطريقة الأمثل للانفاق؟ هذه الأسئلة وسواها طُرحت على توني روبنز وهو كاتب ومتحدث أمريكي له عدة كتب وبرامج في مجال تطوير الذات.

الرجل ليس خبيرًا في مجال تطوير الذات وحسب بل ذكرته مجلة فوربس في عام 2007 في قائمة “المشاهير المائة” حيث قالت المجلة إنه جنى أكثر من 30 مليون دولار أمريكي في ذلك العام.

إليكم ما قاله جونز عن جمع الثروات وما إذا كان المال بحد ذاته مصدرًا للسعادة أم أن الأمر مرتبط بطريقة توزيع الإنفاق:

المزيد من المال المزيد من السعادة

“تظهر كل الدراسات أمرًا ملفتًا.قد يعتقد البعض إنهم إذا كسبوا ضعف ما يكسبونه الآن من مال أي مثلًا إن كان مدخولهم 25 ألف دولار في العام الواحد وأصبح 50 ألفًا فذلك سيضاعف من مستوى استمتاعهم بالحياة ويالتالي سيضاعف من شعورهم بالسعادة فيما الحقيقة مغايرة حيث لن يساههم هذا الأمر إلّا بزيادة مستوى السعادة بنسبة لا تزيد عن 9%.” يضيف جونز أنه إذا أصبح مدخول المرء 75 ألف دولارًا في العام الواحد فأي زيادة لهذا المدخول لن تؤثر على مستوى السعادة!

  • 1
  • 2
  • 3
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
السعادة
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً