Aleteia
الأحد 25 أكتوبر
نمط حياة

الصّور وحدها قادرة على إظهار مدى التّغيير...كيف خسر هذا الرّجل أكثر من 136 كيلوغرامًا من خلال تعديل بسيط على حياته اليومية

أليتيا - تم النشر في 22/10/18

أمريكا/ أليتيا (aleteia.org/ar) الرّجل الضّخم

لطالما اعتاد باسكال بروكو (بات) على مظهره الضّخم. الزوج والأب الذي لا يتخطّى عمره الثلاثين عامًا لم يكن يكترث لمظهره الخارجي ومشكلة وزنه. كان يعتقد أنّه سعيد إلى أن حدث ما قلب حياته غير الصّحية رأسًا على عقب.

كيف بدأ كل شيء

لم يشكّل الوزن الزّائد أي مشكلة بالنّسبة لبات حتّى أنّه لم يفكّر يومًا بالبحث عن حلّ. تناول الوجبات السّريعة أمر لطالما تصدّر سلّم أولياته.

ضحيّة التّنمير

“بات البدين” بهذه العبارة كان زملاء بات ينادونه ما تركه في حالة من اليأس. هربًا من التعليقات اللاذعة لجأ بات إلى تناول المزيد والمزيد من الطّعام. نتائج فعلته كانت كارثية.

إكتساب المزيد من الوزن

شبّ بات على هذه الخصال المضّرة فكان وزنه يزداد بطريقة مخيفة ليصل إلى نحو 273 كيلوغرامًا.

الأخبار السّيئة

سعادة الرّجل بمولوده الأوّل لم تكتمل حيث تلقّى أخبارًا جدّ سيئة حيث أخبره الطّبيب أن حياته معرّضة للخطر بسبب وزنه الزائد. الطّبيب حذّر بات من احتمال وفاته خلال النّوم إذ إن جسده لم يعد قادرًا على تحمّل كل هذه الدّهون. لقد حان وقت التّغيير قال الطّبيب.

Exercising

بات الذي حمل طفله الرّضيع بين يديه قرر البدء بمعركة خسارة الوزن خوفًا من خسارة حياته وفرصة رؤية عائلته تنمو.

الصورة الأخيرة

بعد أن صدمته اقوال الطّبيب قرر بات خوض معركة خسارة الوزن. هذه الصورة هي الأخيرة التي إلتقطها بات قبل تنفيذ قراره بخسارة الوزن. قراره كان حازمًا ولكن ما هو السّبيل لتنفيذه؟

  • 1
  • 2
  • 3
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
فيليب كوسلوسكي
الصلاة المفضلة لبادري بيو التي كان من خلالها ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً